120 مؤسسة تونسيّة تلقت دعما لدفع مجال التسويق الرقمي

شاركت 120 مؤسسة تونسيّة ببادرة “التجارة والتسويق الرقمي”، الذّي نظّم في إطار مشروع “النهوض بنشاطات التصدير نحو أسواق جديدة في إفريقيا جنوب الصحراء” لدفع عمليّة التصدير والتسويق الرقمي من خلال تجديد وتطوير مواقعها على الواب.

ويتعلّق الأمر بمشروع يندرج في إطار « برنامج التحوّل الرقمي »، الذّي تقوم الوزارة الفدرالية الألمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية بالإشراف عليه في ما تتولى الوكالة الألمانية للتعاون الدولي تنفيذه بالشراكة مع وزارة التجارة وتنمية الصادرات ومركز النهوض بالصادرات.

واستفادت هذه المؤسسات، بحسب مركز النهوض بالصادرات، من حلقات تكوين تعلّقت بالتحوّل الرقمي والتجارة الالكترونية والتسويق والاتصال الرقمي والتنظيم والاتصال خلال الأزمات وصناعة المحتوى، منذ سنة 2022.

خلال المرحلة الثانية من مبادرة « التجارة الإلكترونية والتسويق الرقمي » سعى مشروع « النهوض بنشاطات التصدير نحو أسواق جديدة في إفريقيا جنوب الصحراء »، في 2023، إلى دعم المؤسسات المشاركة بغاية تطوير وإعادة تصميم مواقعها على الواب.

ووقع تطوير 10 مواقع تقدم محتويات متنوعة (فلاحة ونسيج وصناعات تقليدية…) بهدف تعزيز وجود المؤسسات المعنية على خط وتسهيل نفاذها إلى الأسواق الدوليّة، خصوصا منها المتعلّقة بأفريقيا جنوب الصحراء.

بالإضافة إلى الحلقات التكوينية وتطبيقا للمحاور، التّي وقع ذكرها، استفادت المؤسّسات المشاركة بمصاحبة فردية أمنها مستشارون في إطار مشروع النهوض بنشاطات التصدير نحو اسواق جديدة في إفريقيا جنوب الصحراء.

كما استفادت المؤسسات المشاركة، أيضا، من مصاحبة في مجال الإدارة المجتمعيّة وتكوين في مجال « التصرف في الفضاء الاشهاري على شبكات التواصل الاجتماعي ».

أصبحت أسواق أفريقيا جنوب الصحراء، خلال السنوات الأخيرة، هدفا جد هام للصادرات التونسيّة، اعتبارا إلى أن هذه الأسواق سجلت نموّا قويّا.

ويشجع مشروع « النهوض بنشاطات التصدير نحو أسواق جديدة في إفريقيا جنوب الصحراء » المؤسسات الصغرى والمتوسطة على استغلال كامل الفرص التجارية لهذه الأسواق الجديدة بهدف تطوير نشاطاتها التصديرية.

ويسعى المشروع خلال سنة 2023 إلى مرافقة المجموعات 4، التّي وقع إحداثها خلال المرحلة الأولى من المشروع وتعلّق الأمر بTunisia Building Partner, Taste Tunisia, Tunisia Health Alliance, et Get’IT لدعمها في تنفيذ برامجها ومساعدتها على تصدير منتجاتها وخدماتها نحو أفريقيا جنوب الصحراء.

ويعمل المشروع، الذّي ينفذ بالشراكة مع وزارة التجارة وتنمية الصادرات، أيضا، على تحسين قنوات الاعلام وخلق شكل من الحوار بين القطاعين العمومي والخاص لتشريك المؤسسات الصغرى والمتوسطة في المحادثات الخاصة بمنطقة التبادل الحر بين الدول الإفريقية (زليكاف) والسوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا (كوميسا).

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

سوسة :إعدادية الزاوية القصيبة و الثريات ..الأكبر في الجمهورية من حيث عدد التلاميذ …

أفاد مدير المدرسة الاعدادية الزاوية القصيبة والثريات المنصف فضلون خلال حضوره اليوم الأحد 14 أفريل …