12 قتيلا و20 جريحا في عشرين حادثا مروريا خلال عطلة نهاية الأسبوع

سجلت الطرقات التونسية خلال عطلة نهاية الأسبوع المنقضي « حصيلة مفزعة » لحوادث المرور بعدد من ولايات الجمهورية، إذ سجل المرصد الوطني لسلامة المرور مقتل 12 شخصا وجرح 20 آخرين في عشرين حادثا وقعت خلال أيام الجمعة والسبت والأحد الماضية.
ولاحظ المرصد التابع لوزارة الداخلية أن « هذه الحصيلة كانت، أساسا، نتيجة مخالفتي الإفراط في السرعة والسهو وعدم الانتباه رغم إصدار المرصد ونشره لبلاغات مرورية والحضور بمختلف وسائل الإعلام والتنبيه بأن عديد الطرقات ستشهد كثافة في حركة المرور بمناسبة عطلة الشتاء المدرسية والجامعية والتي تتخللها عطلة رأس السنة الإدارية ».
وجدد المرصد الدعوة إلى كل السلط الجهوية، وخاصة رؤساء اللجان الجهوية للسلامة المرورية، إلى القيام بما يتعين لمراجعة خطط العمل الميدانية لوقف استهتار بعض مستعملي الطريق بالأرواح والممتلكات بكل صرامة والعمل على متابعة تنفيذ هذه الخطط وتقييمها.
كما دعا النسيج الجمعياتي والمؤسساتي في مختلف الجهات إلى الانخراط بأكثر فاعلية في مجهودات التوعية والتحسيس للرفع من وعي كل شرائح مستعملي الطريق وحثهم على الاستعمال الآمن للفضاء المروري.
وحث مختلف وسائل الاعلام المسموعة والمرئية والمكتوبة بكل الولايات لمزيد إيلاء موضوع السلامة المرورية الأهمية القصوى وذلك من خلال توجيه برامجها نحو توعية كل شرائح مستعملي الطريق وتوجيههم نحو الاحترام الكامل لمقتضيات قانون الطرقات خصوصا فيما يتعلق بعدم الإفراط في السرعة وتسليط الضوء على دور اللجان الجهوية للسلامة المرورية ومتابعة ما تقوم به من إجراءات وأنشطة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

مجلس وزاري حول الإعداد لعودة التونسيين بالخارج إلى أرض الوطن

أشرف رئيس الحكومة أحمد الحشّاني أمس الثلاثاء بقصر الحكومة بالقصبة، على مجلس وزاري خصّص لمتابعة …