وزير الخارجية يزور باريس لترؤس أعمال المؤتمر الوزاري للفرنكوفونية

يؤدي وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيّين بالخارج، عثمان الجرندي، زيارة عمل إلى باريس يومي 24 و25 نوفمبر الجاري، يترأس خلالها أعمال الدورة السابعة والثلاثين للمؤتمر الوزاري للفرنكوفونية.

وذكرت وزارة الخارجية في بلاغ لها مساء اليوم الإثنين، أن هذه الدورة التي ستترأسها تونس، بصفتها الدولة المستضيفة للدورة الثامنة عشرة لقمة الفرنكوفونية المزمع تنظيمها سنة 2021 ، « ستخصص لمناقشة السبل الكفيلة بتعزيز التعاون والتنسيق بين الدول الفرنكوفونية قصد مكافحة جائحة كورونا ».

إلى ذلك، سيتطرّق الاجتماع إلى عدد من مبادرات وأنشطة التعاون في إطار هذه المنظمة، ولاسيما الاستراتيجية الاقتصادية للفرنكوفونية، للفترة 2020-2025، وكذلك أنشطة صندوق دعم المرأة، علاوة على التباحث حول تعزيز دور وفاعلية هذه المنظمة الدولية.

كما سيتمّ خلال هذا المؤتمر الوزاري تقديم عرض حول مسار الإعداد لاحتضان تونس للقمة الثامنة عشرة للفرنكوفونية بجربة في نوفمبر 2021.

ومن المنتظر، وفق البلاغ، أن يجري وزير الشؤون الخارجية لقاء مع الأمينة العامة للفرنكوفونية، ويتحادث مع عدد من نظرائه بالدول الأعضاء بهذه المنظمة. كما سيلتقي الجرندي المديرة العامة لليونسكو، وأيضا كاتب الدولة الفرنسي المكلف بالفرنكوفونية.

ويرتقب أن يشارك في أشغال الدورة السابعة والثلاثين للمؤتمر الوزاري للفرنكوفونية، 88 ممثلا عن الدول الأعضاء والملاحظين بالمنظمة الدولية للفرنكوفونية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

“أنا يقظ” تدين أعمال العنف والاعتقالات الصادرة عن الأمن أثناء تعاملهم مع للإحتجاجات

استنكرت منظمة أنا يقظ “انخراط النيابة العمومية” في حملة الاعتقالات التي طالت العديد من رواد …