وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة: حريصون على توفير الكهرباء لكل التونسيين

أكدت وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة، فاطمة الثابت شيبوب أمس الجمعة، حرص الوزارة وكذلك الشركة التونسية للكهرباء والغاز على توفير الكهرباء لكل التونسيين والمؤسسات الاقتصادية والخدماتية والانتاجية بوتيرة عادية موضحة ان لا خوف من أي اضطراب على هذا المستوى خلال فصل الصيف الذي يشهد معدلات استهلاك قياسية.

وأشارت الوزيرة خلال نقطة اعلامية انتظمت بمقر الوزارة وخصصت لاستعراض اهم الاجراءات التي تم اتخذاها لمجابهة ذروة استهلاك الكهرباء خلال هذه الصائفة الى تنامي الطلب على الكهرباء الذي يشهد ذروة استهلاكها مشددة على اهمية وعي المواطن بترشيد استهلاك الكهرباء من خلال اتباع بعض السلوكات البسيطة المقتصدة للكهرباء سيتيح تجاوز هذه الفترة بسلام وباقل اضطرابات ممكنة في توزيع هذه المادة.

وفي هذا السياق تم اطلاق حملة للغرض تحت شعار « استحفظ على طاقتك تربح راحتك » بهدف ضمان تزويد المواطنين والمؤسسات الاقتصادية بهذه المادة الحيوية في احسن الظروف.

وبينت الوزيرة ان ثمن بيع الكهرباء والمواد الطاقية في تونس يبقى في مستويات معقولة بالرغم من ارتفاع كلفة انتاجه وتويعه ومن اولويات الوزارة في الفترة القادمة أن تصبح الموارد الطاقية المحلية تونسية بنسبة مائة بالمائة وخاصة من خلال التركيز على الطاقات البديلة والمتجددة.

وتم خلال هذا اللقاء التاكيد على اهمية الاجراءات التي اتخذتها الشركة التونسية للكهرباء والغاز لهذه الصائفة على اعتبار ان فصل الصيف هو فترة الذروة السنوية في الاستهلاك ، والهدف هو ضمان المعادلة بين العرض والطلب والعمل على تفادي الاضطرابات التي سجلت فيى السنوات الفارطة.

وينتظر أن يبلغ أوج الطلب على الكهرباء هذا الصيف مستوى 5200 ميغاواط، وقد تمت برمجة حملات واسعة للتثقيف وترشيد الاستهلاك وتنظيم حملات اتصالية للغرض على نطاق واسع والدعوة لاتباع السلوكات المقتصدة للكهرباء مواد الطاقية ومراجعة نصائح وتوجيهات المصالح المعنية باستمرار وفي مقدمتها وكالة التحكم في الطاقة.

كما تقوم مصالح الشركة بالتنسيق مع بلدان الجوار لتعزيز التبادل الكهربائي لتجنب أي انقطاع في الكهرباء.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الميزان التجاري الغذائي يسجل فائضا بقيمة 536،6 مليون دينار موفى جوان 2024

سجل الميزان التجاري الغذائي فائضا بقيمة 1834،7 مليون دينار في موفى جوان 2024 مقابل عجز …