أخبار عاجلة

وزارة الخارجية تستدعي القائمة بالأعمال بالنيابة في السفارة الأمريكية

استدعت وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، أمس الجمعة، القائمة بالأعمال بالنيابة بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بتونس، ناتاشا فرانشاسكي، وأبلغتها “استغراب تونس الشديد” من البيان الصحفي الصادر عن وزير الخارجية الأمريكي، انطوني بلينكن، بشأن المسار السياسي في تونس.
وأضافت الخارجية في بلاغ لها، أن “استغراب تونس يشمل أيضا التصريحات التي أدلى بها السفير المعين بتونس أمام الكونغرس الأمريكي” خلال تقديمه “لبرنامج عمله” أمام احدى اللجان التشريعية، واصفة هذه التصريحات بأنها “غير مقبولة”.
وقالت الوزارة في بلاغها إن تصريحات بلينكن والسفير الأمريكي المرتقب في تونس “هي تصريحات تتعارض كليا مع أحكام ومبادئ اتفاقية فيانا للعلاقات الدبلوماسية”، وإن البيانات الأمريكية “لا تعكس إطلاقا حقيقة الوضع في تونس أو الجهود المبذولة منذ 25 جويلية 2021 لإعادة هيكلة وتأهيل الحياة السياسية على أسس صحيحة ومتينة للإصلاح”.
ووفق المصدر، أبلغ وزير الخارجية، عثمان الجرندي، الذي استقبل القائمة بالأعمال، ناتاشا فرانشاسكي، بأن تلك التصريحات “تدخل غير مقبول في الشأن الداخلي الوطني”، وأن تونس متمسكة بسيادتها الوطنية وباستقلال قرارها وترفض أي تشكيك في مسارها الديمقراطي الذي لا رجعة فيه أو في خيارات شعبها وإرادته التي عبر عنها من خلال صندوق الاقتراع بأغلبية واسعة وفي كنف النزاهة والشفافية..”.
وقال الجرندي إن هذا الموقف الأمريكي لا يعكس بأي شكل من الأشكال روابط الصداقة التي تجمع البلدين وعلاقات الاحترام المتبادل بينهما، موضحا أن تونس، بناء على ثوابت سياستها الخارجية، “حريصة على الحفاظ على علاقات متميزة مع جميع الدول على حد سواء، وفقا لما تتطلبه العلاقات الدولية القائمة على المساواة بين الدول”.
وأكد الوزير للدبلوماسية الأمريكية أن تونس في مرحلة مفصلية من تاريخها وهي ” تتطلع إلى دعم ومساندة جميع شركائها إن كانوا فعلا حريصين على إنجاح التجربة الديمقراطية التونسية بدلا من التشكيك فيها ومنح الفرصة للمتربصين بها لإفشالها”، وفق نص بلاغ الخارجية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

المنستير: ارتفاع إجمالي الوفيات النّاجمة عن وباء كوفيد 19

تطوّر العدد الجملي للوفيات النّاجمة عن فيروس “كورونا” بولاية المنستير، منذ مارس 2020 وإلى غاية …