وزارة التشغيل تنطلق في بلورة إتفاقية تعاون تهدف إلى الحد من التشغيل الهش في القطاع الخاص

تنطلق وزارة التشغيل والتكوين المهني في تكوين فريق عمل مشترك بينها و بين كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية «كوناكت» لبلورة إتفاقية تعاون إطارية تهدف إلى الحد من التشغيل الهش في القطاع الخاص وتوفير مقومات العمل اللائق وتطوير الكفاءات عبر النهوض بآليات التكوين المستمر.

وأكد وزير التشغيل والتكوين المهني لطفي ذياب خلال جلسة عمل جمعته، أمس الأربعاء بمقر الوزارة، برئيس كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية «كوناكت” أصلان بالرجب انفتاح الوزارة على كل مبادرات قطاع الإنتاج لتنفيذ سياسات الدولة الرامية إلى النهوض بالاستثمار وخلق مواطن الشغل وتعزيز تنافسية المؤسسات الاقتصادية والقضاء على كل أشكال العمل الهش .

وأضاف لطفي ذياب أن الوزارة تعمل على حث المؤسسات الاقتصادية على المساهمة في المجهود الوطني للتشغيل والتحكم في البطالة عبر مختلف آليات الانتداب العادل واللائق، مثمنا مجهودات كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية في هذا الإتجاه باعتبارها تمثل شبكة لفاعلين إقتصاديين لها دور هام في تطوير الإقتصاد الوطني وتحسين مناخ الإستثمار والتنمية المستدامة في تونس.

من جهته أكد رئيس المنظمة دعم ومساندة الكنفدرالية لتوجهات الحكومة في مجال التشغيل والتكوين المهني، وخاصة في مجال الحد من أشكال العمل الهش وتطوير المنظومة الوطنية للتكوين المهني لتستجيب للحاجيات المتجددة للمؤسسات الاقتصادية في ظل سياق التغيرات الاقتصادية والمالية والإجتماعية والرقمية المتسارعة.

جدير بالذكر أنه شارك في جلسة العمل ثلة من أعضاء المكتب التنفيذي للكنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية «كوناكت» ، ورئيس ديوان وزير التشغيل عبد القادر جمالي وعدد من الإطارات العليا بالوزارة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

حماس تطالب أمريكا بالضغط على الكيان الصهيوني من أجل التوصل لوقف لإطلاق النار

قالت حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) في بيان يوم أمس الأربعاء إنها “أبدت في جميع …