المشيشي يطلق “مدرسة الحبيب بورقيبة للفرصة الثانية”

دشّن رئيس الحكومة ظهر اليوم الثلاثاء 06 أفريل 2021 مشروع مدرسة الفرصة الثانية بمنطقة باب الخضراء من ولاية تونس والتي ستعمّم على باقي الولايات، وذلك بالشراكة مع منظّمة اليونيسيف وسفارة بريطانيا بتونس.
وحضر موكب التدشين كلّ من وزير التربية فتحي السلاّوتي ووزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي، ووزيرة المرأة والأسرة وكبار السن إيمان هويمل الزهواني، ووزيرة الشباب والرياضة والإدماج المهني بالنيابة سهام العيادي، وسفير بريطانيا بتونس ادوارد اوكدن، وممثلة منظمة اليونيسيف بتونس ماري لينا فيفياني.
واطّلع رئيس الحكومة على مراحل التسجيل الرقمي ومختلف الأنشطة التي تؤمنها المدرسة عبر التكنولوجيا الحديثة والتقنيات الافتراضية والمكاتب البيداغوجية، كما زار ورشة للتصوير السمعي البصري والمونتاج والتي تقدّم بدورها دروسا عمليّة تؤهّل التلميذ مباشرة لسوق الشغل.
وفي كلمة ألقاها بالمناسبة، أكد رئيس الحكومة أن بعث هذا النوع من المدارس يهدف إلى تأهيل شريحة هامّة من الشباب المنقطعين عن الدراسة في النموذج التنموي الجديد عبر خلق فرص وبرامج للتكوين من أجل إدماجهم في سوق الشغل.
وأعلن بهذه المناسبة تسمية مشروع مدرسة الفرصة الثانية “مدرسة الحبيب بورقيبة للفرصة الثانية” وذلك تخليدا لذكرى الزعيم الرّاحل الحبيب بورقيبة الذي تمر اليوم 21 سنة على وفاته اليوم، ووفاء لموروثه التربوي والاجتماعي ودوره الكبير في تأسيس المنظومة التربوية.
واعتبر رئيس الحكومة أن لمدرسة الحبيب بورقيبة للفرصة الثانية، دور هامّ في مسار المشاريع المتعلقة بالمنظومة التربوية والتكوينية والتي تجسّد استراتيجية الحكومة في التصدّي لظاهرة الانقطاع المدرسي وتوحّد السياسة العمومية المتصلة بمعالجة هذه الآفة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

رئيس الجمهورية يؤكد انفتاحه على الحوار…

أكد رئيس الجمهوريّة، قيس سعيّد، انفتاحه على الحوار لكنّه أضاف « لست مستعدا للحوار مع تواصل …