هذه الفئة من الناس قادرة على نشر عدوى “كورونا” بصمت لأسابيع..

توصلت دراسة جديدة إلى أن الأطفال الذين لا تظهر عليهم أعراض فيروس كورونا المستجد، قد ينشرون العدوى بصمت لأسابيع.

ووجد الباحثون أن المرضى الأطفال الذين لم تظهر عليهم أبداً علامات، مثل السعال أو ضيق التنفس، أصيبوا بالفيروس في الجهاز التنفسي لمدة 14 يوماً في المتوسط. وهذا أطول بثلاثة أيام فقط من متوسط ​​الوقت الذي أصيب فيه الأطفال الذين يعانون الأعراض، بالعوامل الممرضة في أنوفهم وحلوقهم.

وعلاوة على ذلك، تبين أن نحو خُمس الأطفال الذين لا تظهر عليهم أعراض، يتعافون من الفيروس تدريجياً عند مرور ثلاثة أسابيع.

ويقول فريق البحث، من كلية الطب بجامعة سيؤول الوطنية في كوريا الجنوبية، إن النتائج تظهر أهمية تتبع المخالطين، لعزل الأطفال بسرعة قبل أن يتسببوا في تفشي المرض في مجتمعاتهم.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

نقيب الصحفيين يهدد بالتصعيد

د نقيب الصحفيين محمد ياسين الجلاصي، أن المرسوم 116 مشروع خطير وغير دستوري ويشرّع للفوضى …