نقيب الصحفيين: « ليس هناك أي تفاعل جدي للحكومة مع مطالب الصحفيين ونحن ماضون في اتجاه الإضراب العام »

قال رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، محمد ياسين الجلاصي “إن التحركات الإحتجاجية التي دعت إليها النقابة ناجحة”، ملاحظا أن الحكومة لم تتفاعل إيجابيا مع مطالب الصحفيين واعتبر أنها “حكومة لا تسمع ولا تتعامل بجدية مع قطاع الإعلام”.

وذكر نقيب الصحفيين، على هامش مشاركته في لقاء حواري بدار المحامي، اليوم الثلاثاء 24 نوفمبر 2020، حول “الإطار القانوني للقطاع السمعي البصري”، بأن الصحفيين شرعوا منذ أمس الإثنين، في جملة من التحركات الاحتجاجية، للمطالبة بنشر الاتفاقية المشتركة للصحافة في الرائد الرسمي وتسوية الوضعيات الهشة في القطاعين العمومي والخاص وإيجاد آليات للقضاء على التشغيل الهش في القطاع، مثمنا استجابة الصحفيين الذين اعتبرهم “أسباب قوة النقابة وقوة القطاع بصفة عامة”، وتفاعلهم الإيجابي مع هذه التحركات.

وأضاف أن الصحفيين انطلقوا منذ أمس الإثنين في حمل الشارة الحمراء، كما سيتم تنظيم يوم غضب، الخميس القادم، قائلا إن حكومة المشيشي وإلى حد الآن “لا تسمع ولا تتعامل بجدية مع قطاع الإعلام”، رغم أن الملفات التي قدمتها نقابة الصحفيين ليست لها تبعات مالية على الحكومة، بل تتعلق بالتزام الدولة وتعهداتها وباحترامها لأحكام القضاء والمحكمة الإدارية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الاثنين: استئناف الرحلات الجوية نحو ليبيا

أكد مطار معيتيقة الدولي بليبيا، اليوم السبت 15 ماي 2021، أن شركة الخطوط الجوية التونسية …