نقابة الصحفيين تدين الحكم الصادر في حق بوغلاب …

أدانت  النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين الحكم الجائر الصادر في حق الزميل الصحفي محمد بوغلاب وتعتبره تواصلا لمنعرج خطير تشهده معالجة القضاء التونسي لملفات حرية التعبير وحرية الصحافة وسياسته في سجن الصحفيين وسلب حريتهم.
واعتبرت  النقابة هذا الحكم ضربا لدور الصحافة في الرقابة على عمل مؤسسات الدولة خدمة للمصلحة العامة ولحق المواطن في صحافة حرة وتعددية ومهنية.
ونبهت  النقابة من خطورة انحراف السلطة القضائية عن دورها كحامي للحقوق والحريات إلى سيف يسلط على الصحفيين ويسلب حريتهم.
وستباشر النقابة بناء على ذلك إجراءاتها في استئناف الحكم الجائر في حق الصحفي محمد بوغلاب.
 وقد قضت المحكمة الابتدائية بتونس 1 يوم الأربعاء 17 أفريل 2024 بالسجن 6 أشهر مع النفاذ على الصحفي محمد بوغلاب على خلفية ملف الشكاية التي تقدمت بها موظفة بوزارة الشؤون الدينية في حقه.
وتم الحكم على بوغلاب بتهمة “نسبة أمور غير حقيقية لموظف عمومي دون الإدلاء بصحة ذلك” على معنى الفصل 128 من المجلة الجزائية وعدم سماع الدعوى فيما عدا ذلك وحمل المصاريف القانونية عليه.
ويعتبر الحكم على بوغلاب ثالث حكم قضائي بالسجن في حق الصحفيين خلال الأشهر الثلاث الأولى من السنة الحالية.
كما يواجه محمد بوغلاب تهم أخرى في ملفات متعددة تم في أحدها إصدار بطاقة إيداع في حقه.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

استرجاع الاموال المنهوبة والمهربة الى الخارج ابرز محاور لقاء وزيرة العدل بالمستشار الفدرالي السّويسري المُكلف بالعدل والشرطة

مثل ملف استرجاع الأموال المنهوبة والمهربة إلى الخارج، سواء قبل سنة 2011 أو بعدها، أبرز …