ندوة حول دور التكنولوجيات ووسائل الاتصال الحديثة في القضاء على الاقصاء المهني و الاجتماعي للأشخاص ذوي الإعاقة.

تحت اشراف  مالك الزاهي وزير الشؤون الاجتماعية انتظمت امس  السبت 27جانفي 2024ندوة حول دورالتكنولوجيات ووسائل الاتصال الحديثة في القضاء على الاقصاء المهني و الاجتماعي للأشخاص ذوي الإعاقةوذلك بالمركز الدولي للنهوض بالأشخاص ذوي الإعاقة بالشراكة بين المركز التونسي لدراسات الامن الشامل و المركز الدولي للنهوض بالاشخاص ذوي الاعاقة بقمرت.
و قد حضر الندوة  سمير بن مريم مدير عام الطفولة بوزارة الأسرةوالطفولة و المراة و كبار السن و الدكتورة امنة دقنو عن وزارة تكنولوجيا الاتصال و السيد عزالدين زياني رئيس المركز التونسي للدراسات الأمن الشامل و السيد يسري المزاتي رئيس المنظمة التونسية للدفاع عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة. و ممثلي منظمات و جمعيات وطنية ودولية و أصحاب مؤسسات ناشئة في المجال التكنولوجياsrartup الموجهة للأشخاص ذوي الاعاقة.
كما شهدت الندوة عديد التدخلات عن بعد من طرف ممثلي شركات العلمية و المجتمع المدني على غرار السيد مبارك عوادي ونائب رئيس جمعية التونسيين بفرنسا و السيدة فاطمة بن حمودة رئيسة نادي تونس للإتصالات .
وفي بداية الندوة شرح المدير العام للمركز الدولي للنهوض بالاشخاص ذوي الاعاقة السيد نزار السالمي دور تكنولوجيا الاتصال و التكنولوجيات الحديثة في النهوض بالأشخاص ذوي الإعاقة و دمجها اجتماعيا و اقتصاديا مبرزا دور وزارة الشؤون الاجتماعية في المجال في اطار تجسيم رؤية السيد الوزير في النهوض بالأشخاص ذوي الإعاقة لاسيما إعلانه يوم 8 ديسمبر 2023 عن أحداث مخبر تكنولوجيا بالمركز الدولي للنهوض بالاشخاص ذوي الاعاقة و الذي يعتبر ثورة في مجال الإعاقة في إطار مقاربة عملية وفقا لأهداف واضحة المعالم .
كما أفاد المتدخلون بضرورة تركيز منصة رقمية بالمركز الدولي تساعد على تطوير النهوض بالأشخاص ذوي الإعاقة.
و قدم أصحاب المؤسسات الناشئة بالمناسبة مشاريعهم التكنولوجية و منتوجاتهم على غرار التطبيقة الاعلامية الموجهة للصم لتسهيل ادماجهم المدرسي و الجامعي .
كما تم تقديم مشروع moov brain في إطار تطوير وظيفية الكراسي المتحركة عبر رقمنة عديد الوظائف .
وقدمت السيدة منال عوني صاحبة مؤسسة ناشئة startup labelisee منصة let’s lear الموجهة للأطفال ذوي الإعاقة المتعددة.
كما تمت بلورة عديد المقترحات تساهم في تعميم التكنولوجيا لتفعيل الدمج الاجتماعي و الاقتصادي للأشخاص ذوي الإعاقة .
ثم تمت بلورة عديد التوصيات و التأكيد على ضرورة تركيز منصة رقمية للنهوض بالأشخاص ذوي الإعاقة بالمركز الدولي
وضرورة تفعيل عديد القوانين الموجهة لهذه الفئة كتهيئة المحيط و الفضاءات و توفير الظروف الملاءمة لتسهيل الدمج المدرسي للأشخاص ذوي الإعاقة بالاستعانة بالتقنيات التكنولوجية و تطويرها.
ومن بين هذه التوصيات نجد انشاء منصة رقمية لجمع و تثمين مختلف التجارب المبكرة و التعريف بها و وضعها على ذمة الأشخاص ذوي الإعاقة لتمكينهم من حلول تدعم مسار دمجها الاجتماعي و المدرسي و المهني.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

نحو تسليط غرامة وعقوبات سجنية على مؤسسات التوظيف بالخارج غير المرخصة

كشف المدير العام للتوظيف بالخارج واليد العاملة الأجنبية بوزارة التشغيل والتكوين المهني أحمد المسعودي عن …