نحو إنشاء صندوق استثمار مُشترك تونسي جزائري لتمويل مشاريع شراكة بالمناطق الحدودية

أعلنت وزيرة الصناعة والطاقة والمناجم التونسية، نائلة نويرة القنجي، مس الثلاثاء بقفصة، عن اتفاق مبدئي بين تونس والجزائر لإنشاء صندوق استثمار مشترك لدعم وتطوير مشاريع شراكة لفائدة الشباب بالمناطق الحدودية التونسية والجزائرية، بما قد يُعطي “نقلة نوعية” في مجال دفع التعاون والاستثمار بين البلدين.
وبيّنت القنجي لدى افتتاحها أشغال منتدى “استثمر في قفصة”، أنّ من عناصر جذب الاستثمار في قفصة، موقعها على الحدود بين تونس والجزائر، الذي يمنحها القدرة على الانفتاح على محيطها الوطني والخارجي، ويُوفّر إمكانيات هائلة بالإمكان توظيفها عبر برامج وآليات مشتركة وخلق شراكة مُربحة لفائدة شباب البلدين.
ونظّمت ولاية قفصة منتدى “استثمر بقفصة” بهدف استعراض فُرص الاستثمار المُتاحة بالجهة وتعريف المُستثمرين ورجال الأعمال والممولين بها، وكذلك تدارس سبل تحفيز المبادرة الخاصّة وتحسين مناخ الإستثمار، والصعوبات التي تعترض الباعثين.
ويتضمّن برنامج هذا المنتدى الذي حضره عدد من مسؤولي البنوك وهياكل التمويل ودعم ومساندة الباعثين ورجال أعمال من تونس وليبيا والجزائر، ثلاث ورشات اهتمّت بالمشاريع الكبرى وتثمين المواد الغنشائية بالحوض المنجمي, وبفرص الإستثمار والقطاعات الواعدة في قفصة بالإضافة إلى المبادرة الخاصّة والؤسسات الناشئة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الانطلاق في توفير خدمات الإعاشة في مركبات الطفولة والمراكز المندمجة للشباب والطّفولة ..

في إطار تعزيز الدور الاجتماعي للدولة في رعاية وتربية الأطفال وخاصة الأكثر هشاشة وفاقدي السند …