نجلاء بودن: الدولة التونسية حريصة على خلاص تعهداتها الخارجية في الآجال

قالت رئيسة الحكومة، نجلاء بودن، اليوم الجمعة بسوسة، إنّ الحكومة شرعت في إعداد مشروع اتفاق مع صندوق النقد الدولي حول برنامج جديد متكامل، ينتظر أن يبعث باشارات إيجابية للمستثمرين الأجانب وللبلدان الصديقة المستعدة لمساعدة تونس ماليا ويسمح بتحسين التصنيف السيادي لتونس.

وشدّدت بودن، في افتتاح الدورة 35 “لأيام المؤسسة”، على أن الدولة التونسية كانت دائما حريصة وستبقى كذلك، على خلاص تعهداتها الخارجية في الاجال نظرا لمستوى احتياطي العملة الموجودة بالبنك المركزي التونسي.

وأبرزت حرص الحكومة على اطلاق الإصلاحات الضرورية لقيادة تونس نحو الخروج من الأزمة الحالية واسترجاع نسق الاستثمار وخلق فرص عمل جديدة لافتة إلى أن البرنامج الإصلاحي للحكومة سيرتكز على منهجية تشاركية تشمل كل الأطراف الوطنية الفاعلة وتفضي إلى إنقاذ النسيج المؤسساتي و إرساء بيئة استثمارية جاذبة لخلق الثروة.

وبيّنت عزم الحكومة على وضع خطة إنقاذ وانعاش الاقتصاد الوطني لبناء مشهد اقتصادي مبتكر يحتوي الجميع ويضمن إدماج كل القطاعات والفئات والجهات في الدورة  الاقتصادية مشيرة الى الحاجة الملحة الى تكريس دور الحوار الاجتماعي في التشاور وتقريب وجهات النظر.

(وات)

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

”مبادرة إتحاد الشغل حول الدستور والقانون الإنتخابي”: الهيئة الإدارية تنطلق في مناقشة الوثيقة الأولية

______نطلقت امس  الأحد 26 جوان 2022، بالحمّامات أشغال الهيئة الإداريّة الوطنيّة للاتّحاد العامّ التّونسي للشّغل …