نابل: وفاة فتاة بعد نزولها من حافلة نقل مدرسي بقليبية

توفيت مساء أمس تلميذة عمرها 18 سنة، بعد نزولها من حافلة نقل مدرسي بمنطقة منزل إبراهيم من عمادة أزمور من معتمدية قليبية، وفق ما أفاد به  معتمد قليبية، مراد بالحاج علي، فيما ستتولى النيابة العمومية البحث في أسباب الحادث.

وبين، من جهة أخرى، أنه لا يمكن الحديث بجزم عن أسباب الحادث، خاصة في ظل تعدد روايات شهود العيان، ومن بينها « مرور الفتاة أمام الحافلة عند خروجها بعد التوقف لإنزال الركاب »، و « الدهس نتيجة عدم انتباه السائق لمرور الفتاة أمام الحافلة ».

وأوضح المكلف بالإعلام بالشركة الجهوية للنقل بنابل، معز الكافي، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن وفاة التلميذة جدت « بعد أن سقطت على رأسها عندما كانت تعبر الطريق من أمام الحافلة التي توقفت لإنزال الركاب »، قائلا « تفيد المعطيات الأولية لدى الشركة بأن الوفاة ليست نتيجة لعملية دهس، خاصة وان الحافلة لم تتحرك من مكانها عندما سقطت الفتاة وارتطمت بمقدمة الحافلة ».

وأشار معتمد قليبية، من ناحيته، إلى أن الوفاة تسببت في حالة احتقان وتشنج بالمنطقة، موضحا أن النيابة العمومية تعهدت بالموضوع، وتولت إيقاف السائق تحفظيا، في انتظار إتمام البحث في الأسباب الحقيقية لهذه الوفاة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الحزب الجمهوري يطالب الرئيس سعيد بالتعجيل بتنظيم موكب آداء اليمين للوزارء الذين نالوا ثقة البرلمان

طالب الحزب الجمهوري، اليوم الأربعاء، رئيس الجمهورية قيس سعيد بالتعجيل بتنظيم موكب آداء اليمين للوزراء …