من 1 ماي إلى 17 جوان: تسجيل 125 حريقا في المحاصيل الزّراعية

كشف العميد معز تريعة المتحدث باسم الحماية المدنية، أنّ عدد الحرائق التي جدت في المحاصيل الزّراعية بلغ في الفترة من 1 ماي إلى 17 جوان الجاري، 125 حريقا تضررت منه مساحة تجاوزت 288 هكتارا، فيما بلغت حرائق الغابات في الفترة نفسها 12 حريقا امتدت على مساحة 15.57 هكتارا.

وأفاد تريعة في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (وات) اليوم الأربعاء ان الحرائق في الأعشاب الجافّة والحصائد اتت على مساحة 225 هكتارا وبلغ عددها 294 حريقا خلال نفس الفترة مضيفا أنه تمّ تركيز والإنطلاق بالعمل ب 8 مراكز موسمية متقدمة لحماية مزارع الحبوب والعلف بولايات جندوبة وبنزرت والكاف وبن عروس تتوزّع كالتالي:

-3 مراكز موسمية بولاية جندوية (الأول بالمدرسة الإعدادية بوادي مليز والثاني بضيعة الصماديا بالمرجى ببوسالم والثالث بالمدرسة الإعدادية الفجوج بمعتمدية فرنانة)

-مركزان موسميان بولاية بنزرت (الأول بمبنى تابع للبلدية بمعتمدية عوسجة والثاني بالمدرسة الإعدادية بمعتمدية جومين).

-مركزان موسميان بولاية الكاف (مركز التكوين المهني بالدهماني ومركز التخييم بمعتمدية ساقية سيدي يوسف)

-مركز موسمي بولاية بن عروس (معتمدية مرناق).

وذكّر تريعة بعقد جلسة عمل في 19 أفريل 2024 بالمقر الفرعي للديوان الوطني للحماية المدنية، ترأسها كل من المدير العام للحماية المدنية و المدير العام للحرس الوطني والمدير العام للأمن الوطني وبحضور ومديرين عامّين ومديرين من وزارة الداخلية، تم خلالها التأكيد على ضرورة تفعيل الجانب الإرشادي والإستعلامي للحيلولة دون إضرام النار عمدا والكشف المسبق على المشتبه بهم وتقديمهم للعدالة، نظرا إلى أنّ ظاهرة الحرائق أصبحت تكتسي طابع أمن قومي خاصة بعد الحرائق التي تم تسجيلها خلال صائفة 2023 وتضررت منها عدة ولايات (جندوبة وباجة وسليانة والقيروان).

وأفاد بأنّه من المتوقع أن يصل عدد المتطوعين الذين تلقوا تكوينا خاصا إضافيا في حرائق الغابات للعمل بالوحدات ذات مرجع نظر غابي بنظام العمل 24/24 الى 269 متطوعا سيتم توزيعهم على الوحدات التي تشكو نقصا في الامكانيات البشرية، مقارنة بسنة 2023 حيث بلغ عدد المتطوعين بالوحدات الجهوية للحماية المدنية 176 متطوعا من بين الذين تحصلوا على شهادة الكفاءة في العمل التطوعي،

واضاف في هذا الصدد أنّ سلطة الاشراف بالديوان الوطني للحماية عملت على تمكين المتطوعين من منحة على غرار متطوعي الهلال الاحمر الذين يعملون بمراكز النجدة والاسعاف على الطرقات.

وبيّن أنّ عددا من الاطراف بوزارة الفلاحة قد تولّت إعداد برنامج للأيام الإقليمية حول تعديل وصيانة آلات الحصاد ومقاومة الحرائق بمختلف الولايات المنتجة للحبوب طبقا لرزنامة في الغرض خلال شهري افريل وماي الماضيين تم بموجبها انجاز زيارات ميدانية وحملات تحسيسية مواكبة لانطلاق موسم الحصاد لتوعية الفلاحين بضرورة صيانة المعدات الفلاحية وتفقدها دوريا وكيفية خزن المحاصيل الزراعية لتأمينها من خطر الحريق

 

 

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

تجميع نحو 6،6 مليون قنطار من الحبوب إلى حدود 21 جويلية 2024

تمّ إلى تاريخ 21 جويلية 2024، تجميع حوالي 6،6 مليون قنطار من الحبوب، وفق ما …