من غرائب كرة اليد التونسية : فريق يتحول بستة لاعبين و مدرب لاجراء مقابلة رسمية

21687564_532046513831313_6947423002670378071_n

شهدت مباراة الهلال الرياضي بمساكن و الملعب النابلي لحساب الجولة الثانية من بطولة القسم الوطني ب لكرة اليد و التي انتهت بفوز الهلال بنتيجة 35 مقابل 26 تحول فريق الملعب النابلي الى مساكن بسبعة لاعبين فقط و مدرب و قبل نهاية الشوط الاول بعشرة دقائق تحصل حارس الفريق الضيف على ورقة حمراء وضعت المدرب في مأزق باحثا على المعوض و بعد طول تفكير قرر الاخير دخول الميدان بعد تسجيل اسمه على ورقة المقابلة كلاعب اضافي و قام الاعب المدرب مجبرا بتعويض غياب الحارس بلاعب اخر و شارك هو مكانه ليكتمل النصاب داخل الملعب و يبقى بنك الاحتياط فارغا بلا مدرب و لا بدلاء
تعتبر هذه الحادثة سابقة خطيرة في رياضتنا لكنها أصبحت عادية في ظل الأزمة المالية الخانقة التي تمر بها معظم أنديتنا و التي من شأنها أن تعود بكرة اليد الى الوراء في ظل غياب الدعم المالي لاندية الاقسام السفلى من قبل الجامعة و الوزارة

عن راديو RM FM

شاهد أيضاً

البنك الإفريقي للتنمية يتابع سير المشاريع الممولة من قبله في تونس

عقدت وزيرة الإقتصاد والتخطيط فريال الورغي السبعي اليوم الإثنين جلسة عمل مع وفد رفيع المستوى …