مصحات تصفية الدم تقرر حمل الشارة الحمراء الى حين التوصل الى اتفاق مع الكنام

قررت لغرفة النقابية لمصحات تصفية الدم، الثلاثاء، حمل الشارة الحمراء كوسيلة احتجاج، الى حين التوصل الى اتفاق مع الصندوق الوطني للتامين على المرض.
واكدت الغرفة النقابية لمصحات تصفية الدم، التابعة لاتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، اثر الجلسة العامة التي عقدتها يوم 13 نوفمبر 2022، تمسك كل المهنيين الناشطين في القطاع بمراجعة التعريفة الجزافية لحصة تصفية الدم.
وعبّرت الغرفة عن استغرابها من رفض الصندوق الوطني للتامين على المرض العمل بما توصلت إليه دراسة التكلفة التي قامت بها وزارة الصحة بطلب منه، مقترحا على الغرفة عوضا عن ذلك زيادة طفيفة لا تتماشى مع نسبة التضخم والارتفاع المشط لجل مستلزمات حصة تصفية الدم التي يقع توريدها، بنسبة 90 بالمائة.
وقد أعربت الغرفة عن انشغالها لما آلت إليه التوازنات المالية المتردية للمؤسسات الناشطة في القطاع نتيجة لسياسة المماطلة والتسويف التي يتبعها الصندوق الوطني للتأمين على المرض في مراجعة التعريفة الجزافية لحصة تصفية الدم، مشددة في الوقت ذاته سعيها بكل السبل الممكنة إنقاذ القطاع من حالة الإفلاس غير المعلن التي تتخبط فيها،

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

إنقاذ 47 مجتاز للحدود البحرية تعطلت مراكبهم في عرض البحر

تلقت وحدات الحرس البحري بإقليم الساحل أمس الخميس بلاغاً عاجلاً بشأن تعطب عديد المراكب في …