مدير عام الامتحانات: تسريب صورة الاختبار الكتابي في اليوم الأول لامتحان الباكالوريا ليس تسريبا وإنما عملية غش

أقرّ مدير عام الامتحانات بوزارة التربية عادل بن حميدة بتسجيل محاولة غش في اليوم الأول لامتحان الباكالوريا دورة 2022 مؤكدا أن اللجان المكلفة بالتحقيق والبت في حالات الغش بصدد متابعة حالات الغش أحد أبرز مشاغل وزارة التربية.
وراجت في مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الأربعاء 8 جوان الجاري مع انطلاق اليوم الأول لامتحان الباكالوريا صورة تظهر الاختبار الكتابي لمادة الفلسفة. وانتقد الكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الثانوي في تدوينة على صفحته ما اعتبره “فشلا” في تأمين الامتحانات الوطنية.
في المقابل أكد مدير عام الامتحانات عادل بن حميدة لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أن ما راج على مواقع التواصل “لا يعتبر تسريبا” بالنظر إلى الصرامة التي ترافق عملية فتح الظروف المتضمنة للاختبارات بمراكز الامتحانات والبالغ عددها 578 مركز اختبار موزعين على كامل البلاد.
وأوضح أن ما حدث يتعلق بتصوير الاختبار الكتابي بعد توزيعه داخل مركز الامتحان بهاتف جوال أحد المترشحين إلى خارج أسوار المؤسسة التربوية بنية الغش في الامتحان، مؤكدا أن جهود الوزارة منكبة على تأمين الامتحان الوطني ومكافحة وتتبع المتورطين في عمليات الغش.
وينص القانون على معاقبة المترشحين المتورطين في عمليات الغش وذلك بحرمانهم من اجتياز امتحان الباكالوريا من سنة إلى خمس سنوات، ومقاضاة كل مترشح يقع مسكه في وضع متلبس بصدد ممارسة الغش، وفق ما ذكره مدير عام الامتحانات.
وللاشارة شرع اليوم الأربعاء نحو 135 ألف مترشح في اجتياز الاختبارات الكتابية للدورة الرئيسية لامتحان الباكالوريا دورة 2022 والتي تستمر إلى غاية 15 جوان الجاري، فيما سيقع التصريح بنتائج الدورة الرئيسية يوم 26 جوان الجاري.
وستنطلق دورة المراقبة يوم 28 جوان الجاري لتتواصل الى غاية 1 جويلية القادم على أن يقع الإعلان عن النتائج يوم 09 جويلية 2022.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

”مبادرة إتحاد الشغل حول الدستور والقانون الإنتخابي”: الهيئة الإدارية تنطلق في مناقشة الوثيقة الأولية

______نطلقت امس  الأحد 26 جوان 2022، بالحمّامات أشغال الهيئة الإداريّة الوطنيّة للاتّحاد العامّ التّونسي للشّغل …