مداهمة مستودع لتاجر عملة و المحجوزات تفوق النصف مليار من المليمات

تمكن أعوان الإدارة الفرعية للأبحاث الإقتصادية والمالية بإدارة الشرطة العدلية في عملية أمنية نوعية و بعد جملة من التحريات الميدانية و عمليات رصد الدقيقة، من مداهمة مستودع تابعا لأحد أباطرة الإتجار بالعملة و المنخرط في شبكة خطيرة للإتجار بالعملة و البضائع المهربة والإقراض بالفائض.

و أفادت الأبحاث المجراة أن عملية المداهمة التي تمت بإذن قضائي أسفرت عن حجز مبلغ 200 ألف دينار من العملة المحلية و 10 الاف أورو، بالإضافة إلى كمية هامة من سراويل” الدجين” المعدة أساسا التصدير وعشرات الآلاف من الكمامات.
كما تمكن محققي الإدارة الفرعية للأبحاث الإقتصادية والمالية من حجز كميات من المصوغ والصكوك و “الكنبيالات” التي سلمها مقترضون كضمان للمبالغ التي أقرضها إياهم المظنون فيه بالإضافة إلى عشرات قوارير الكحول الفاخرة والباهظة الثمن.
كما مكنت عملية المداهمة من حجز سلاحين ناريين وأكثر من 150 من الخراطيش التي تم وضعها على ذمة المخابر الجنائية لتحديد نوعيتها.
وحسب التقديرات الأولية فاقت قيمة المحجوزات النصف مليار من المليمات التونسية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

المرصد التونسي للإقتصاد يدعو إلى مراجعة الاتفاقيات التجاريّة المضرّة بتونس

يسهم تعمّق العجز التجاري لتونس مع الصين وتركيا في استنزاف الاحتياطي من العملة ويهدد، جديّا، …