محكمة الإستئناف تحكم بالإعدام و30 سنة سجنا على المتهم بطعن عوني أمن بجربة سنة 2018

أصدرت محكمة الاستئناف بتونس، اليوم الإثنين، حكما بالإعدام مع 30 سنة سجنا وخمس سنوات مراقبة إدارية على المتّهم في قضيّة طعن عوني أمن بأحد شواطئ جزيرة جربة سنة 2018، وفق ما أفاد به وكالة تونس إفريقيا للأنباء الناطق الرسمي بإسم المحكمة الحبيب الترخاني.
وتعود أطوار القضيّة إلى 13 جويلية من سنة 2018، حين قام شخص بطعن عوني أمن من فرقة « الخيّالة »، كانا في مهمة مراقبة بأحد شواطئ جزيرة جربة، بواسطة سكّين وتفجير حزام ناسف، قبل إلقاء القبض عليه.
وكانت المحكمة الابتدائية بمدنين تخلّت آنذاك عن ملف القضية لفائدة القطب القضائي لمكافحة الإرهاب باعتباره الجهة القضائية المختصة قانونيا بالنظر.
أفاد الناطق الرسمي بإسم محكمة الاستئناف بتونس الحبيب الترخاني بأنّ الدائرة الجنائية المختصّة بالنظر في قضايا الإرهاب بالمحكمة قد تولت اليوم الحكم على المتّهم في قضيّة طعن عوني أمن من فرقة الخيّالة بشاطئ جربة سنة 2018 بالإعدام مع 30 سنة سجنا وخمس سنوات مراقبة إدارية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

مرصد رقابة يتقدم بشكاية ضد حاتم العشي في علاقة بملف مجموعة بوخاطر

أودع أمس مرصد رقابة شكاية لدى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس بخصوص وضعية تضارب المصالح …