ليبيا: قصف عشوائي لحفتر يجبر عائلات على النزوح غرب سرت

رصدت وسائل إعلام ليبية الأربعاء، نزوح عشرات العائلات من منطقة غرب مدينة سرت، جراء قصف عشوائي متواصل تنفذه مليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر.

وبثت فضائية “فبراير” الخاصة، مقطعا مصورا يظهر عشرات الأُسر وبين أفرادها أطفال، أثناء نزوحهم خارج منطقة “وادي جارف” غرب سرت (450 كلم شرق العاصمة طرابلس).

وقالت إن “هذا النزوح يأتي على خلفية مواصلة مليشيا حفتر الإرهابية القصف العشوائي لليوم الثاني على وادي جارف”، دون أن تذكر المنطقة التي نزحت إليها تلك الأسر.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعلن الجيش الليبي استهداف مراكز لمليشيا حفتر والمرتزقة داخل مدينة سرت (شرق).

وقال متحدث الجيش محمد قنونو، عبر حساب عملية “بركان الغضب” على فيسبوك، إن “القوات تواصل تنفيذ تعليمات بالضرب بقوة وحزم لكل بؤر المتمردين في سرت”.

وتابع: “منذ شهور ونحن ننادي مشايخ وأعيان سرت، لتحكيم العقل وتجنيب المدينة ويلات الحرب. اليوم نرسل النداء الأخير. فلن نتراجع عن إعادة بسط سيطرة الدولة على سرت”.

وفي الآونة الأخيرة، كبد الجيش الليبي مليشيا حفتر خسائر فادحة، ودحرها من العاصمة وكافة مدن الساحل الغربي وصولا إلى الحدود مع تونس.

كما حرر الجيش الليبي مدينة ترهونة (90 كم جنوب شرق طرابلس)، ثم بني وليد (180 كم جنوب شرق طرابس)، الجمعة، وبات على أبواب مدينة سرت، أحد معاقل مليشيا حفتر، المدعومة من دول عربية وأوروبية.

الأناضول

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

رئيس الحكومة: العملية الارهابية بنيس عملية جبانة ووحشية وإدانتنا لها مطلقة

اجتمع رئيس الحكومة هشام مشيشي صباح اليوم السبت 31 أكتوبر 2020 بوزير العدل محمد بوستّة، …