كورونا.. إغلاق المنافذ والمساجد والأسواق بتعز اليمنية

قررت السلطات المحلية في محافظة تعز اليمنية، السبت، إغلاق المنافذ والمساجد والأسواق العامة، لمدة أسبوعين، بعد ساعات من رصد أول حالة كورونا في المحافظة.

جاء ذلك في تعميم صادر عن نبيل شمسان، محافظ تعز جنوب غربي اليمن، اطلعت الأناضول على نسخة منه.

وتعتبر محافظة تعز من أكثر المحافظات اكتظاظاً بالسكان في عموم اليمن، ويُقدر عدد سكانها بنحو 3 ملايين نسمة وفق آخر إحصاء في 2014.

وتضمنت بنود القرار “إغلاق جميع منافذ المحافظة لمدة أسبوعين ومنع دخول الوافدين ماعدا البضائع والسلع الغذائية”.

إضافة إلى “الالتزام بآلية وصول البضائع من قبل مكتب النقل وتقييد استمارة فحص الفيروس، وتتبع الحالات الوافدة للمراكب والشاحنات التابعة لمكتب الصحة”.

كما تم التوجيه بإغلاق “مراكز التجمعات وتقييد التنقل من وإلى المناطق التي انتشر فيها الوباء، وإغلاق المساجد وتعليق كافة الصلوات فيها من جمعة وجماعة، إضافة إلى إغلاق الأسواق العامة”.

ومساء الجمعة، أعلنت الحكومة اليمنية، تسجيل أول إصابة بـ”كورونا” في محافظة تعز، لتكون ثالث محافظة يعلن عن إصابات بالفيروس فيها بعد محافظتي حضرموت وعدن .

ووصل إجمالي الإصابات باليمن إلى 7، بينها حالتا وفاة وحالة تعاف واحدة.

ورصد اليمن أول حالة مؤكدة بـ”كورونا” في 10 أفريل المنقضي، بمحافظة حضرموت، وتم إعلان شفائها الاثنين الماضي.

والخميس، أعلنت الحكومة اليمنية، تسجيل أول حالتي وفاة بالفيروس في محافظة عدن من بين 5 إصابات تم اكتشافها في المحافظة.

ويعاني اليمن تدهورا حادا في القطاع الصحي، جعل منظمات إغاثية تحذر بشكل متكرر من عواقب وخيمة لكورونا حال انتشاره في البلاد.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

فيروس كورونا يبقى على الجلد البشري لفترة تفوق بقاء الإنفلونزا بخمسة أضعاف

كشفت دراسة أجراها باحثون يابانيون أن بإمكان فيروس كورونا المستجد أن يبقى لتسع ساعات على …