أخبار عاجلة

قضايا الخلافات وانتزاع الأطفال في ارتفاع لدى جزء من العائلات المقيمة بالخارج

قال المدير العام لديوان التونسيين بالخارج منير الخربي إن الأرقام المتعلقة بانتزاع الأطفال الناجم عن التفكّك الأسري والخلافات الزوجية لدى جزء من العائلات التونسية المقيمة بالخارج أصبحت في ارتفاع، مؤكدا أن الديوان يسعى من خلال الملحقين الاجتماعيين بالخارج الى فض تلك الخلافات وحماية الأطفال والمساهمة في تحقيق التماسك الأسري

وأكد منير الخربي في تصريح ل(وات) على هامش ندوة وطنية حول العائلة المهاجرة انتظمت اليوم الأربعاء، بالمركز الدولي للنهوض بالأشخاص ذوي الإعاقة تحت شعار الأوضاع الإجتماعية للعائلة المهاجرة، أن العدد الإجمالي للأطفال المنتزعين والموضوعين في المراكز الاجتماعية بالخارج نتيجة الخلافات الزوجية والعنف الأسري بلغ حاليا 56 طفلا، مفيدا بأنهم محلّ متابعة مستمرة من قبل الملحقين الإجتماعيين لإعادتهم إلى ذويهم.

وأوضح الخربي أن فترات الانتزاع المؤقت للأطفال من العائلات التونسية المقيمة بالخارج التي تشهد خلافات زوجية وعنف زوجي، تتراوح بين الشهرين و6 أشهر،لافتا في هذا الصدد الى أن انتزاع الأطفال قد يصبح بشكل نهائي لاسيما في دول أوروبا الغربية في حال تعذّر فض الخلافات الزوجية وأصبحت تلك الخلافات مهددة لسلامة الأطفال حسب تقديره.

 

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

إطلاق مشروع مكتبة افتراضية مدعومة بالذكاء الاصطناعي

مثل إطلاق مشروع منظومة “E-Learning Mentor”، محور اجتماع انعقد الاربعاء بمقر وزارة التعليم العالي والبحث …