سوسة: دعوة المتضررين من عمليات نهب وسلب جدّت في الآونة الأخيرة الى التوجه لإقليم الأمن الوطني للتعرّف على هويات المعتدين

دعا رئيس منطقة الامن الوطني بسوسة المدينة، شكري الماجري، المواطنين الذين تعرّضوا في الأيام الأخيرة إلى السلب والنهب تحت تهديد الأسلحة البيضاء وكانوا ضحايا اعتداءات بالعنف الشديد، الى التوجه الى مقر إقليم الامن بسوسة قصد تحديد هوية المعتدين والتعرف على مقترفي أعمال السلب والنهب، ومعاضدة مجهودات أعوان الامن الذين بذلوا مجهودات جبارة كلّلت بالقبض على عدد كبير من المنحرفين الذين روّعوا متساكني الجهة.

وأضاف شكري الماجري، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء، أمس الخميس، أن السلط الأمنية بولاية سوسة تدعو كذلك عموم المواطنين ومختلف مكونات المجتمع المدني الى مساندة الانتشار الأمني المحكم والابلاغ الفوري عن مختلف أنواع الجريمة

وذكر أنّ جهة سوسة شهدت في الأيام الأخيرة تعدّد الجرائم وعمليات السلب والنهب باستعمال التهديد بالأسلحة البيضاء، ما دفع العناصر الأمنية العاملة بالمناطق الأمنية بسوسة المدينة وسوسة الشمالية وسوسة الجنوبية الى إيلاء الموضوع العناية اللازمة، والمسارعة الى تحديد أماكن المنحرفين، والقيام، بعد استشارة النيابة العمومية، بسلسلة من المداهمات لا سيما في الاحياء الشعبية أين ألقت القبض على مجموعة كبيرة من المنحرفين، وحجز عديد الأسلحة البيضاء المستعملة في ترويع المواطنين.

ولفت إلى أغلب المنحرفين الذين تم القبض عليهم والاحتفاظ بهم هم من فئة القصر، مؤكدا العمل المتواصل للعناصر الأمنية بسوسة للحد من الجريمة وتعقب مروجي المخدرات والممنوعات ومروعي المواطنين.

وجاء تصريح رئيس منطقة الامن الوطني بسوسة المدينة شكري الماجري، على هامش لقاء اعلامي انتظم بمقر إقليم الامن الوطني بسوسة، أين تم عرض مجموعة كبيرة من الأسلحة البيضاء التي استخدمها المنحرفون في عمليات النهب والسطو المسلح، وكذلك كميات هامة من الأقراص المخدرة، والبعض من مخدر الكوكايين، ومبلغ مالي يتجاوز 10 الاف دينار متأتية من تجارة المخدرات واكثر من 700 علبة جعة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

خلال فصل الصيف: درجات الحرارة ستتجاوز المعدلات العادية وإمكانية نزول أمطار غزيرة

قال مدير إدارة البحث والتطوير بالمعهد الوطني للرصد الجوي حاتم بكور، إن درجات الحرارة ستتجاوز …