سوسة: تظاهرة ترويجية للوجهة السياحية التونسية بمطار النفيضة-الحمامات الدولي احتفاء باليوم العربي للسياحة

احتضن مطار النفيضة-الحمامات الدولي، الجمعة، تظاهرة ترويجية للوجهة السياحية التونسية تحت شعار “نحو سياحة بيئية مستدامة” نظّمتها المندوبية الجهوية للسياحة بسوسة في إطار الاحتفال بيوم السياحة العربي الذي تحييه المنظمة العربية للسياحة يوم 25 فيفري الجاري.

وبيّن المندوب الجهوي للسياحة بسوسة، توفيق القايد، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن هذه التظاهرة التي انتظمت تحت اشراف والي سوسة، نبيل الفرجاني، والمديرة العامة الشركة تاف تونس، ميلاني لوفافر، حضرها بالخصوص ممثلو وزارة السياحة والديوان الوطني التونسي للسياحة، وعدد من السفراء وممثلي البعثات الديبلوماسية لبعض الدول العربية ووكلاء الأسفار، ومتعهدي الرحلات وشركات الطيران العربية.

وأضاف أن هذه التظاهرة السياحية تهدف الى مزيد التعريف بالمنتوج السياحي ومختلف مكوناته بولاية سوسة بما في ذلك مطار النفيضة-الحمامات الدولي، وتم في هذا الإطار تركيز أجنحة عرض خاصة بالحرفيين ومبتكري الصناعات التقليدية بأحد أروقة المطار.

ما تم، وفق ذات المصدر، تنظيم لقاءات مهنية مباشرة بين شركة تاف تونس ووكلاء الأسفار ومتعهدي الرحلات وشركات الطيران، بهدف تعزيز وتسهيل الحركة الجوية بين الجمهورية التونسية والدول العربية، ورفع التحديات التي تعيق توافد السياح منها.

وتم اختيار جهة الساحل لاحتضان هذه التظاهرة لما تزخر به من معالم سياحية تاريخية وثقافية وطبيعية متنوعة، ومنتوج سياحي متميز ومتكامل، وكذلك لاحتوائها بصفة خاصة على مطار النفيضة-الحمامات الدولي الذي يتمتع بمكانة هامة ويعتبر بوابة تونس المفضلة لدى السياح، سيما وأنه يستعد لاستقبال مليون و474 الفا و468 مسافرا خلال سنة 2024، وذلك بعد أن توافد عبره حوالي 827 الف مسافر خلال سنة 2023، وفق تأكيد منظمي هذه التظاهرة.

وتم على هامش هذه التظاهرة عرض حافلة جديدة تابعة لأسطول شركة النقل بالساحل والتي سيتم استغلالها لتأمين النقل المنتظم للمواطنين والسياح من والى مطار النفيضة-الحمامات الدولي، بما من شأنه تعزيز الجهود الهادفة إلى فكّ عُزلة المطار وربطه بأكبر المدن الساحلية التونسية وأهم منتجعاتها السياحية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

اليوم إفتتاح فعاليات مهرجان مساكن لفيلم التراث

تنطلق اليوم الجمعة 19 أفريل 2024 فعاليات الدورة الأولى لمهرجان مساكن لفيلم التراث بدار الثقافة …