سعيّد” لا مستقبل لنا الا بتعليم عمومي وطني. لا مستقبل لأي بلاد الا بقوتها البشرية… ».

شدد رئيس الجمهورية قيس سعيد مساء اليوم الأربعاء على ضرورة أن يلعب الإعلام الوطني دوره في حث المواطنين على المشاركة في الاستشارة الوطنية حول إصلاح التربية والتعليم.
جاء ذلك خلال اجتماع أشرف عليه مساء امس رئيس الجمهورية بقصر قرطاج وحضره وزير التربية محمد علي البوغديري، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي المنصف بوكثير، والرئيسة المديرة العامة للتلفزة التونسية عواطف دالي، والرئيسة المديرة العامة لمؤسسة الإذاعة التونسية هندة بن علية الغريبي.
وأكد رئيس الجمهورية على أهمية الاستشارة الوطنية حول إصلاح التربية والتعليم باعتبارها مقدمة لإرساء المجلس الأعلى للتربية والتعليم، قائلا « لا مستقبل لنا الا بتعليم عمومي وطني. لا مستقبل لأي بلاد الا بقوتها البشرية… ».
من جهة أخرى، حث رئيس الجمهورية كلا من وزير التربية ووزير النقل على ضرورة توفير وسائل النقل للتلاميذ حتى يتوجهوا لمقاعد الدراسة، مؤكدا على ضرورة أن يكون حق التنقل المكفول بالدستور حقا ملموسا في أرض الواقع.
وأطلقت وزارة التربية الاستشارة الوطنية حول إصلاح التربية والتعليم يوم 15 سبتمبر الماضي لتمتد طيلة شهرين متتالين بحسب تصريح سابق لوزير التربية.
وتهدف الاستشارة الوطنية لإصلاح التربية والتعليم التي خصصت لها وزارة التربية المنصة الكترونية https://e-istichara.edu.tn/home إلى التعرف على آراء التلاميذ والطلبة والمتكونين والمدرسين والاولياء وكل المهتمين بالشأن التربوي ضمن مسعى لإرساء رؤية شاملة لإصلاح نظام التربية والتعليم بمختلف مراحله (تعليم ما قبل سن الدراسة، تعليم أساسي وتعليم ثانوي وتكوين مهني وتعليم عال).
وبحسب المعطيات المحينة للمنصة الالكترونية الخاصة بالاستشاربة الوطنية لإصلاح التربية والتعليم، فإنه تم تسجيل مشاركة أكثر من 108 ألف شخص وذلك منذ بداية العمل بالمنصة في 15 سبتمبر الماضي إلى غاية تاريخ اليوم الثلاثاء 4 أكتوبر الجاري.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الحرس البحري بصفاقس : إحباط  23 عملية إجتياز للحدود البحرية خلسة…

تمكن الحرس البحري بالوسط من  إحباط  23 عملية إجتياز للحدود البحرية خلسة و نجدة و …