سعيد : الأملاك المصادرة التي تم التفويت فيها دون قيمتها الحقيقية يجب أن تعود للشعب التونسي”

قال رئيس الجمهورية خلال لقائه أحمد الحشاني، رئيس الحكومة وليلى جفّال وزيرة العدل وسهام البوغديري نمصية، وزيرة المالية مساء الجمعة، « ان الأملاك المصادرة التي تم التفويت فيها دون قيمتها الحقيقية يجب أن تعود للشعب التونسي »
وبين رئيس الدولة، حسب مقطع فيديو نشرته رئاسة الجمهورية على صفحتها على الفايسبوك، أن هذه الأملاك « تمت مصادرتها من أجل الدولة التونسية وليس من أجل لوبيات كانت متخفية أو لوبيات تحالفت مع لوبيات جاءت بعد 2011 « .
وانتقد سعيد عددا من الأشخاص الذين « تظهر قلوبهم تنبض على الشمال لكن حافظات أموالهم على اليمين ولا علاقة لهم باليسار … وأموالهم كثيرة في الخارج لكنهم يتحدثون عن القراءات الاشتراكية والماركسية وما أبعدهم عن هذه القراءات » وفق قوله.
وتابع قوله « أعرف عددا غير قليل منهم كانوا يتظاهرون بأنهم يقدمون مشروعا للشعب التونسي لكن ثبت بعد ذلك بالتجربة أنهم عندما تولوا المسؤوليات ارتموا في أحضان اللوبيات ».
وقال سعيد « مستعدون لتطهير القضاء مرة أخرى، وأرفض التدخل في القضاء » وما على القضاة سوى « أن يتحملوا مسؤوليتهم ويمارسوا وظيفتهم القضائية، وليمارس القضاة وظيفتهم بكل استقلالية ويطبقوا القانون فلا أحد فوق القانون بمن فيهم القضاة نفسهم ».
وشدد على أنه « لا يمكن أن يستقيم أي شيء في تونس والقضاء غير مستقل ».
وذكر بأنه لم يتدخل أبدا في القضاء ولم يرفع قضية واحدة ضد أي شخص أو جمعية أو حزب ».

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

نحو تسليط غرامة وعقوبات سجنية على مؤسسات التوظيف بالخارج غير المرخصة

كشف المدير العام للتوظيف بالخارج واليد العاملة الأجنبية بوزارة التشغيل والتكوين المهني أحمد المسعودي عن …