رئيس الحكومة يؤكد مزيد تسريع نسق الاستثمارات في تونس واستعادتها لموقعها كوجهة استثمارية استراتيجية

أكد رئيس الحكومة أحمد الحشّاني، لدى افتتاحه للإجتماع الثاني للمجلس الأعلى للإستثمار لسنة 2024، أمس الجمعة، مزيد تسريع نسق الاستثمارات في تونس لما له من تأثير إيجابي على الديناميكية الاقتصادية، واستعادتها لموقعها كوجهة استثمارية استراتيجية، في إطار محيطها الإفريقي والمتوسطي.

وخصّص الإجتماع الثاني، المنعقد بقصر الحكومة بالقصبة، بحضور الوزراء الأعضاء القارّين للمجلس والوزراء الأعضاء غير القارّين المعنيّين بالملفات المعروضة، لمتابعة تنفيذ القرارات السّابقة للمجلس الأعلى للإستثمار المنعقد يوم 31 جانفي 2024، والنّظر في مطالب الانتفاع بالحوافز لفائدة دفعة ثانية من المشاريع.

وتمت في هذا الإطار ، وفق بلاغ صادر عن رئاسة الحكومة، الموافقة على جملة من الحوافز لدعم المشاريع الاستثمارية المعروضة، فضلا عن تقديم المشاركين في الجلسة، التدابير المتخذة لتذليل كل الإشكالياّت في الغرض.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

نحو تسليط غرامة وعقوبات سجنية على مؤسسات التوظيف بالخارج غير المرخصة

كشف المدير العام للتوظيف بالخارج واليد العاملة الأجنبية بوزارة التشغيل والتكوين المهني أحمد المسعودي عن …