رئيس الجمهورية: الشعب التونسي ينتظر ثورة تشريعية في كل المجالات

تناول رئيس الجمهورية في اللقاء الذي جمعه، صباح اليوم الخميس 2 ماي 2024 بقصر قرطاج، بأحمد الحشاني، رئيس الحكومة، سير العمل الحكومي بوجه عام وعدد من مشاريع القوانين والأوامر التي ستُعرض على مجلس الوزراء للتداول فيها قبل عرضها على مجلس نواب الشعب.

ومن بين أهم المواضيع التي ركّز عليها رئيس الجمهورية ضرورة تطوير التشريعات في كل المجالات حتى تكون معبّرة عن تطلعات الشعب والقطع مع التشريعات والمفاهيم البائدة التي لم تعد صالحة للاستعمال.

وأكد رئيس الجمهورية على أن الشعب التونسي ينتظر ثورة تشريعية في كل المجالات تستجيب لمطالبه وانتظاراته.

كما شدّد رئيس الدولة مجددا على ضرورة تطهير الإدارة من الذين اندسوا داخلها ومن الذين آثروا البقاء في مكاتبهم وكأنهم جالسون في قاعات الانتظار.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

ناقوس الخطر يدق نتيجة تصاعد نسق هجرة المهندسين التونسيين

حذّرت دراسة حديثة نشرها المركز التونسي للدراسات الاستراتيجية التابع لمؤسسة رئاسة الجمهورية بعنوان “هجرة المهندسين …