حزبا « الراية الوطنية » و »تونس إلى الأمام » يدعوان الرئيس إلى « اعتماد مسار تشاركي حول طبيعة النظام السياسي القادم »

دعا كل من حزب « الراية الوطنية » و »حركة تونس الى الأمام »، في بيانين منفصلين اليوم الخميس، إلى « اعتماد مسار تشاركي حول طبيعة النظام السياسي القادم ».

فقد دعا « حزب الراية الوطنية »، رئيس الجمهورية، على خلفية خطابه ليوم 13 ديسمبر 2021، إلى « إطلاق حوار حقيقى تشاركي حول طبيعة النظام السياسي القادم »، معتبرا أن تعهيد خبراء فى القانون لصياغة دستور المستقبل، فيه ظلم للجميع ». وأكد على أن الدساتير « فى حاجة إلى توافق قبل تحريرها أو الإستفتاء حولها ».
وقال في هذا الصدد « إن الذهاب بصفة منفردة إلى القيام بتغيير نظام الحكم، قد يقود من جديد إلى الخطأ ويضيع على الشعب فرصة إصلاح حقيقي ».

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الجزائر: السيطرة الكاملة على حرائق الغابات

قالت السلطات الجزائرية إنه تمت السيطرة على حرائق الغابات في البلاد، فيما أعلنت وزارةُ العدل …