حركية غير عادية في المراكز الحدودية بين تونس و الجزائر

تشهد المراكز الحدودية بين تونس والجزائر، مع نهاية الأسبوع الجاري  حركة غير عادية، للمسافرين المتوجهين من الجزائر إلى تونس.

وتتزامن نهاية الأسبوع مع عطلة الخريف لتلاميذ المدارس في الجزائر، حيث تشكلت طوابير طويلة من السيارات أمام بوابات المركز الحدودية بكل من مركزي أم الطبول والعيون في ولاية الطارف، وكذا مركز الحدادة في ولاية سوق أهراس، الذي يقابله من الجانب التونسي مركز ساقية سيدي يوسف.

وقدّمت الفنادق التونسية عروضا مغرية لاستقطاب السياح الجزائريين خلال هذه الفترة، وهو ما جعل العائلات تفكر في تغيير الأجواء، فيما فضلّت عائلات أخرى التوجه نحو المراكز الحدودية بغرض طبع جوازات السفر بختم شرطة الحدود قبل نهاية السنة، للاستفادة من فارق تحويل العملة في البنوك، ثم العودة ودخول التراب الجزائري، وفق جريدة الشروق الجزائرية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

منحة بـ 120 دينارا للعائلات المعوزة خلال رمضان

أعلنت وزارة الشؤون الإجتماعية تخصيص مساعدات للعائلات المعوزة ومحدودة الدخل بقيمة 31.6 مليون دينار  خلال شهر رمضان …