حركة النهضة تدعو في بلاغ لها كافة القوى الحية بالبلاد المناهضة للانقلاب إلى توحيد الجهود…

انعقد مساء الإثنين  الفارط 27 ديسمبر 2021،المكتب التنفيذي لحركة النهضة برئاسة راشد الغنوشي للنظر في تطورات الشأن الوطني. وفي هذا السياقعبرت الحركة  عن تضامنها مع المضربين عن الطعام من حملة ” مواطنون ضد الإنقلاب” والشخصيات السياسية الوطنية المشاركة فيه، وتعرب عن دعمها لهذه الحركة النضالية في سبيل إنهاء الانقلاب والعودة إلى الشرعية والديمقراطية وإطلاق سراح الموقوفين في محاكمات الرأي ووضع حد لمحاولات المس من استقلالية السلطة القضائية.
ودعت حركة النهضة  كافة القوى الحية بالبلاد المناهضة للانقلاب إلى توحيد الجهود والخيارات وبلورة أرضية مشتركة عبر حوار وطني شامل بغاية تشكيل جبهة سياسية تقود الحراك السياسي والشعبي وتسرّع باستئناف الحياة الديمقراطية واستعادة الشرعية وتذود عن حمى الحقوق والحريات المنتهكة بالبلاد منذ 25 جويلية وتساهم في وضع رؤية اقتصادية واجتماعية لمعالجة الأوضاع المتردية بالبلاد.
وفي الختام دعت حركة النهضة  كافة التونسيات والتونسيين للاحتفال بذكرى 14 جانفي التي توجت ثورة الحرية والكرامة وأسقطت نظام الإستبداد ودشنت مرحلة من الإنتقال الديمقراطي والحريات وصنعت ربيع تونس الديمقراطية وجعلها عنوان الوفاء لدماء الشهداء ومحطة للتصدي لعودة دولة الإستبداد والتضييقات على الحريات العامة والخاصة واستكمال التجربة الديمقراطية كشرط أساسي لتجاوز الصعوبات الاقتصادية والاجتماعية الحادة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

المنستير: مصالح الديوانة تحجز مبلغا من العملة التونسية وبضائع مهربة

في إطار مكافحة تهريب البضائع ومنع غسيل الأموال على كامل التراب الوطني، وإثر عمل استعلامي …