حراك 25 جويلية » يدعو التونسيين الى الخروج يوم 20 مارس للاحتفال بعيد الاستقلال ودعم المسار وتثمين المحاسبة ورفض التدخل الاجنبي.

دعا الناطق الرسمي لحراك 25 جويلية، محمود بن مبروك « مختلف افراد الشعب التونسي و جميع من آمن بمسار 25 جويلية » الى الخروج يوم الاثنين 20 مارس للاحتفال بعيد الاستقلال ولدعم هذا المسار وتثمين المحاسبة ورفض التدخل الاجنبي.

وحث محمود بن مبروك اليوم الخميس 16-03-2023 خلال ندوة صحفية بالعاصمة جميع التونسيين من مختلف الجهات الى « الالتفاف حول مسارهم وحول قائد هذا المسار والحضور بكثافة بشارع الحبيب بورقيبة للاحتفال بعيد الاستقلال لاسيما وان مسار 25 جويلية ينحو طريقا صحيحا » وفق تعبيره.
واشار المتحدث الى ان الهدف من الدعوة للاحتفال بعيد الاستقلال هو للتعبير عن ان السيادة الوطنية « خط احمر » وان مسار 25 جويلية متواصل دون عودة الى الوراء، وللرد على الذين يواصلون الاستقواء ببعض الدول الاجنيبة للضغط على تونس والتضييق عليها اكثر فاكثر بغاية خدمة مصالحهم الضيقة وخدمة هذه الدول ».
كما دعا بن مبروك من جهة اخرى رئيس الجمهورية الى تاجيل الانتخابات البلدية القادمة وذلك الى حين التأكد من نجاح تجربة الانتخابات التشريعية الاخيرة التي دارت على مبدأ الاقتراع على الافراد.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الاستعدادات اللوجستية للامتحانات الوطنية المرتقبة محور ندوة المندوبين الجهويين للتربية

خُصّصت الندوة الدورية للمندوبين الجهويين للتربية، المنعقدة اليوم بإشراف وزيرة التربية، سلوى العباسي، لمناقشة الاستعدادات …