جامعتا تونس المنار وسوسة تطلقان مشروع ”هن للقيادة” من أجل تعزيز ولوج النساء إلى المناصب القيادية بالجامعة

أعلنت كل من جامعة تونس المنار وجامعة سوسة، الخميس، عن الاطلاق الرسمي لمشروع “هن للقيادة” “we4lead”والذي يهدف إلى تحقيق المساواة القائمة على النوع الاجتماعي بين الأساتذة الجامعيين والجامعيات وتعزيز ولوج النساء إلى مناصب القرار في مؤسسات التعليم العالي في منطقة البحر الأبيض المتوسط.
وبينت الأستاذة ومنسقة مشروع “هن للقيادة”، بثينة بن حسين، خلال ندوة صحفية انتظمت بتونس وخصصت للإعلان عن اطلاق المشروع، أن هذه المبادرة تهدف إلى تحقيق التوازن في مراتب التعليم العالي بين النساء والرجال وتحفيز الجامعيات على تولي المناصب القيادية على غرار التقدم لانتخابات رئاسة الجامعة أو العمادة.
وأشارت إلى أن هذا المشروع يندرج ضمن برنامج “ايراسموس+” الممول من الاتحاد الأوروبي وتشرف على تنفيذه كل من جامعتي “أكس مارسيليا” والجامعة اللبنانية بالشراكة مع جامعة مدريد وجامعتي قسنطينة ومستغانم بالجزائر وجامعتي تونس المنار وسوسة.
وأضافت أن المبادرة تُعد أول مشروع في إطار الحوكمة الجامعية الرشيدة ويضم دورات تكوينية وحملات تحسيسية لتشجيع الجامعيات والباحثات على القيادة والتقدم في المسار العلمي فضلا عن التحسيس بضرورة مناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي، مشيرة إلى أن الأدوار الاجتماعية النمطية على غرار قيام المرأة بالأعمال المنزلية وتربية الأطفال والعناية بهم يحول دون وصولها إلى مناصب قيادية في الجامعة.
من جهته، أكد المدير العام للتعاون الدولي بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، مالك خشلاف، أن النساء يمثلن نسبة 66 بالمائة من مجموع الطلبة في الجامعات التونسية و56 بالمائة من مجموع الباحثين وقرابة 50 بالمائة من الإطار الجامعي، غير ان مشاركتها في المناصب القيادية الجامعية تبقى غير كافية.
ودعا خشلاف إلى أهمية تنفيذ مشروع “هن للقيادة” من أجل تعزيز مكانة النساء وولوجهن إلى مناصب عليا في الفضاء الجامعي وتحقيق الهدف الخامس للتنمية المستدامة لأجندة 2030 للأمم المتحدة المتعلق بالمساواة بين الجنسين.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

إنقاذ 47 مجتاز للحدود البحرية تعطلت مراكبهم في عرض البحر

تلقت وحدات الحرس البحري بإقليم الساحل أمس الخميس بلاغاً عاجلاً بشأن تعطب عديد المراكب في …