تمتيع 20 مريضا بشهادة إعفاء وقتية من التلقيح المضاد لفيروس كورونا…

أفاد المدير العام للمركز الوطني لليقضة الدوائية، رياض دغفوس أنه تم ، إلى حد الآن ، تمتيع 20 مريضا بشهادة إعفاء وقتية من التلقيح المضاد لفيروس كورونا من جملة 9 ألاف مريض تقدموا بطلب في الغرض
إلى حد الآن ، تمتيع 20 مريضا بشهادة إعفاء وقتية من التلقيح المضاد لفيروس كورونا من جملة 9 ألاف مريض تقدموا بطلب في الغرض

وأوضح دغفوس، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أنه منذ شهر أفريل 2021 الى حدود اليوم الجمعة 24 ديسمبر 2021 ،توجه 9 آلاف مريض إلى المركز الوطني لليقضة الدوائية للحصول على شهادة إعفاء من التلقيح المضاد لفيروس حيث توضح أنه لا تتوفر، في أغلبيتهم القصوى، شروط الإعفاء الوقتي من التلقيح.

وتتمثل شروط الحصول على شهادة إعفاء وقتي من التلقيح المضاد لفيروس كورونا بالخصوص، وفق دغفوس، في التعرض إلى أعراض أو مضاعفات خطيرة على إثر تلقي الجرعة الأولى من التلقيح مثل الإصابة بالتهاب حاد في القلب أو المعاناة من حساسية مفرطة، فضلا عن النساء الحوامل في الأشهر الأولى، والمرضى الذين بصدد تناول بعض الأصناف من الدواء التي لا يمكن أن تتلاءم مع تركيبة التلاقيح المتوفرة.

وأضاف دغفوس بأنه وقع أيضا تمتيع بعض المرضى الذين يعانون من أمراض نادرة بشهادة إعفاء وقتي من التلقيح المضاد لفيروس كورونا إلى حين مزيد التعمق والتشاور مع أطباء الاختصاص في حالاتهم الصحية حيث من الوارد تمتيعهم بشهادة إعفاء غير محددة بتاريخ إذا ما ثبت فعليا أن التلقيح يشكل خطرا على صحتهم.

وتتراوح مدة صلوحية شهادات الإعفاء الوقتية من شهر إلى 6 أشهر حسب الحالات المرضية ، وفق دغفوس، حيث يمكن للمعنيين الاستظهار بها عوضا عن جواز التلقيح ، مشيرا إلى أنه سيقع لاحقا معاينة وفحص جميع المرضى الذين تحصلوا عليها من أجل تحديد التلقيح المناسب لهم .

ولفت دغفوس إلى أنه كان من المفترض أن تتحصل هذه الفئة من الأشخاص على جواز تلقيح خصوصي يتم استخراجه من منظومة “ايفاكس” إلا أن العطب التقني الذي طرأ عليها حال دون ذلك.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

وكالة السلامة المعلوماتية تقدم توصياتها تفاديا للهجمات السبرينية

حدّدت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية اليوم الجمعة، المراحل التّي يجب اتباعها بعد التعرّض لهجمة سيبرنية …