ترفيع أثمان 160 صنفاً من الأدوية

أوضح الرئيس المدير العام للصيدلية المركزية بشير اليرماني، اليوم السبت، أن الترفيع في أثمان بعض الأدوية الموردة التي لها مثيل مصنع محليا، بنسبة 20 بالمائة يتنزل في إطار الإجراءات الهادفة إلى تعديل التوازنات المالية للصيدلية المركزية.

وبين اليرماني في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن الصيدلية المركزية تحصلت خلال شهر نوفمبر 2020 على مصادقة وزارة التجارة وتنمية الصادرات على مراجعة أسعار البيع لقائمة أولية لـ 160 صنف دوائي له مثيل مصنع محليا، بنسب مختلفة لم تتجاوز سقف 20% من الدعم الذي تتحمله الصيدلية المركزية، وذلك في إطار تنفيذ جملة التدابير التي من شأنها أن تعدل التوازنات المالية للصيدلية طبقا لما تم الاتفاق عليه خلال جلسة عمل وزارية انعقدت بتاريخ 30 أكتوبر 2020، ومنها إقرار التعديل التدريجي لأسعار الأدوية المستوردة والتي لها مثيل مصنع محليا.
وأكد اليرماني أن إجراء الرفع في أثمان بعض الأدوية الموردة التي لها مثيل مصنع محليا من شأنه أن يدعم جهود الصناعة الدوائية المحلية ويشجع المصنعين على إنتاجها وبيعها بأثمان في متناول المرضى وذلك بالمقارنة مع أثمان المستوردة منها.
ولفت اليرماني إلى أن الصيدلية المركزية تتحمل مصاريف طائلة لتغطية دعم الأدوية، بلغت سنة 2019 ، حوالي 254 مليون دينار و210 مليون دينار سنة 2018، علما وأنها تدعم بعض الأدوية بنسبة 100بالمائة.
وقد شكل هذا النسق التصاعدي في قيمة الدعم خطورة على التوازنات المالية للمنشأة خاصة في ظل تفاقم مستحقاتها لدى الهياكل الصحية وهياكل الصندوق الوطني للتامين على المرض من جهة، وتفاقم ديون المنشأة لدى مزوديها الأجانب، من جهة ثانية، وفق ما أوضحه اليرماني.
وات

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

العياري:سعيّد وقع كالغرّ في فخ سفير الإمارات وعليه الإعتذار للتونسيين

نشر النائب بمجلس نواب الشعب ياسين العياري تدوينة على حسابه بالفيسبوك للتعليق على ما أطلق عليها ”فضيحة التلاقيح” مرفوقة بوثيقة …