بريطانيا تؤكد دعمها للإصلاحات المزمع القيام بها في تونس

أكد اللورد طارق أحمد وزير الدولة البريطاني لشؤون جنوب ووسط آسيا وشمال افريقيا والأمم المتحدة والكومنوالث بوزارة الخارجية والكومنوالث والتنمية بالمملكة المتحدة، لدى لقائه برئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان الثلاثاء بقصر الحكومة بالقصبة على وقوف بلاده الى جانب تونس في تنفيذ الإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية المزمع القيام بها، ودعمها ضرورة الإسراع في الانطلاق في المفاوضات مع صندوق النقد الدولي.

وأكد اللورد طارق أحمد، وزير الدولة البريطاني، وفق بلاغ صادر عن رئاسة الحكومة، حرص بلاده على مزيد تدعيم نسق التعاون المشترك مع تونس في مختلف القطاعات وخاصة قطاع الطاقات المتجددة الذي يمثل أولوية بالنسبة للبدين.

و تناول اللقاء سبل تطوير الشراكة والتعاون بين البلدين في العديد من المجالات من أهمها الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة والتربية والتعليم العالي والبحث العلمي ودعم تكوين الموارد البشرية والاقتصاد الدائري، الأخضر والأزرق والسياحة.

ومن جهتها، شكرت رئيسة الحكومة الدعم المتواصل للمملكة المتحدة لتونس وخصوصا خلال جائحة كوفيد-19مثمنّة مستوى التعاون الثنائي المتميز وخصوصا في مجالات التعليم العالي والتكوين وتطوير الكفاءات.

وعبرت رئيسة الحكومة عن رغبتها في مزيد تعزيز هذا التعاون المثمر عبر مواصلة إنجاز مبادرات وبرامج مشتركة جديدة على غرار برنامج مدرسة “الفرصة الثانية” الذي يستهدف فئة المنقطعين عن التعليم في سن مبكّرة.

وحضر هذا اللقاء، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي، وسفيرة المملكة المتحدة بتونس هيلين وينترتون.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

انطلاق عمليات التسجيل للحصول على كلمات العبور الخاصة بالناجحين في الدورة الرئيسية للباكالوريا

يمكن للناجحين في الدورة الرئيسية لامتحان البكالوريا لسنة 2022، بداية من اليوم الثلاثاء، الحصول على …