الوزير “تم التأكيد على ضرورة متابعة الحالات الإيجابية والقيام بالتقطيع الجيني للتقصي حول وجود السلالة الجديدة “

وفي ما يتعلق بالسلالة الجديدة للفيروس، أوضح عضو اللجنة العلمية  الهاشمي الوزير أنه تم خلال الاجتماع التأكيد على ضرورة متابعة الحالات الإيجابية والقيام بالتقطيع الجيني للتقصي حول وجود السلالة المتحولة من الفيروس في تونس من عدمه ومدى انتشارها إن وجدت.
وأوضح أن كوفيد 19 كغيره من الفيروسات سريعة الانتشار، تدخل عليها بعض التغييرات الجينية (mutations) مما يتسبب في ظهور سلالات جديدة، مبينا انه ثبت في حالة هذا الفيروس أن سلالته الجديدة تنتقل بأكثر سرعة ولها علاقة مباشرة في سرعة اتساع رقعة الإصابات.
وأكد أنه يمكن تقصي هذه السلالة عبر التحليل المخبري الحيني وأن المضادات والعلاجات المناعية التي يتم تطويرها في علاج هذا الفيروس تظل ناجعة رغم ما طرأ من تغيرات جينية على الفيروس.
وبخصوص عودة نسق ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا، أوضح الوزير أن أعضاء اللجنة ناقشوا في اجتماع اليوم هذا الموضوع بناء على ما قدمه المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة من معطيات، إذ أكد ممثلوه ارتفاع عدد الإصابات الجديدة المكتشفة وتسجيل حالة اكتظاظ في المستشفيات وعلى مستوى أسرة الإنعاش، وفق تصريحه.
يذكر ان وزارة الصحة، أعلنت مساء الأحد، انه بتاريخ 19 ديسمبر 2020 تم تسجيل 1536 حالة إصابة جديدة بالفيروس التاجي، إثر إجراء 5088 تحليلا مخبريا اضافة إلى تسجيل 32 حالة وفاة جديدة

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الحزب الجمهوري يطالب الرئيس سعيد بالتعجيل بتنظيم موكب آداء اليمين للوزارء الذين نالوا ثقة البرلمان

طالب الحزب الجمهوري، اليوم الأربعاء، رئيس الجمهورية قيس سعيد بالتعجيل بتنظيم موكب آداء اليمين للوزراء …