الهيئة الإدارية للتعليم الأساسي تُقرر يوم غضب وطني

قررت الهيئة الإدارية لقطاع التعليم الاساسي المنعقدة أمس الثلاثاء، تنظيم وقفات احتجاجية في المندوبيات الجهوية للتربية تُتوج بيوم غضب وطني أمام وزارة التربية ثم ساحة القصبة.

وطالبت الهيئة الإدارية وفق بيان لقسم الحماية الاجتماعية بالاتحاد العام التونسي للشغل نُشِر اليوم الأربعاء 28 فيفري 2024، بصرف أجور شهر جويلية 2023، والتي اعتبرتها « محجوزة ظلما وقهرا »، إضافة إلى التراجع عن إعفاء بعض مديري المدارس على خلفية التزامهم بقرارات هياكلهم النقابية.

ودعت الهيئة إلى تفعيل الاتفاقيات المبرمة مع الطرف الوزاري والنافذة منذ سنوات والمتعلقة بحركتي المديرين والنقل الإستثنائية، وفتح مفاوضات عاجلة حول التكليف بمهمة مساعد مدير حيث توفرت شروطها طبقا للاتفاقية الموقعة بين الطرفين النقابي والإداري.

كما طالبت بتسوية الوضعيات المتصلة بإعادة التصنيف والنواب خارج الاتفاقية والاعتراضات وذلك في إطار اللجان الفنية والانطلاق من حيث توقفت أشغالها، وكذلك نشر نتائج الاعتراضات الخاصة بترقيات المسار العلمي بعنوان 2022 والإعلان عن النتائج الأولية لترقيات المسار المذكور بعنوان 2023.

ومن مطالب الهيئة الإدارية لقطاع التعليم الأساسي، صرف منحة الريف بعنوان 2022 / 2023.

وأكدت أنها ستُشارك بكثافة في التجمع الوطني الذي سينتظم بساحة القصبة يوم السبت 2 مارس 2024.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

انقطاع مبرمج للتيار الكهربائي بمعتمدية القلعة الصغرى

أفادت الشركة التونسية للكهرباء والغاز إقليم سوسة الشمالية بأن التيار الكهربائي سينقطع يوم الأحد 28 …