الهلالي: ‘سنة 2023 قد تكون بداية العجز المائي لتونس الكبرى’

أكد الرئيس المدير العام للشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه مصباح الهلالي، أن سنة 2022 ستكون سنة مفصلية فيما يتعلق بتزويد تونس الكبرى بالماء الصالح للشرب.

وأكد الهلالي أثناء الاستماع له اليوم الإربعاء 03 فيفري 2021 بلجنة المالية في مجلس نواب الشعب، أنه في صورة عدم انجاز مشروع محطة معالجة المياه ببجاوة وربطها بالشبكات والمنشآت المائية للشركة، فإن سنة 2023 ستكون بداية العجز المائي لتونس الكبرى، خاصة وأن المنشآت المائية توفر حاليا ما يقدر بـ900 ألف متر مكعب يوميا لمنطقة تونس الكبرى وبحلول سنة 2023 حاجيات المياه ستتجاوز طاقة الإنتاج.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

وزارة الدفاع: عملية التجنيد تنطلق الأسبوع القادم

أعلنت وزارة الدفاع الوطني، اليوم الخميس 25 فيفري 2021، أنّ حصّة التجنيد 2021/01 تنطلق بداية …