الهايكا تدعو القنوات التلفزية والإذاعية إلى احترام المعطيات الشخصية وتفادي الاثارة

دعت الهيئة العليا للاتصال السمعي والبصري (الهايكا)، كافة القنوات التلفزية والإذاعية إلى الالتزام بالضوابط المنظمة للحق في حرية الإعلام والتعبير والمتعلقة باحترام حقوق الآخرين وسمعتهم، واحترام كرامة الإنسان والحياة الخاصة والمعطيات الشخصية ، وذلك في علاقة بالتناول الاعلامي في قضية وفاة المواطنة اروى الطرودي .
ودعت الهايكا في بلاغ اليوم الاربعاء، كافة الصحفيات والصحفيين إلى الالتزام بقواعد المهنة وأخلاقياتها وبالمسؤولية الاجتماعية والإنسانية، وعدم توظيف مثل هذه القضايا المأساوية في صناعة الإثارة والترفيع في نسب الاستماع والمشاهدة على حساب جودة المضامين وذلك تبعا للتطورات الأخيرة لقضية وفاة « أروى الطرودي » وما أثارته من نقاش بخصوص مسألة التناول الإعلامي لمثل هذه القضايا.
وشددت الهيئة على ضرورة احترام مبدأ سرية التحقيقات، مجددة التمسك بمواقفها الرافضة لأية رقابة مسبقة على المضامين الإعلامية السمعية والبصرية ضمانا للحق في حرية الإعلام والتعبير والنفاذ إلى المعلومة واختيار زاوية التناول وضرورة احترام مبادئ حرية الإعلام السمعي البصري والضوابط المنظمة لها.
كما ذكرت المواطنات والمواطنين أنه يمكن تقديم الشكايات لمصالحها بخصوص البرامج التلفزية والإذاعية اعتبارا لاختصاصها وفق مقتضيات المرسوم عدد 116 لسنة 2011.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

اليوم : صــرف جرايات المتقاعدين

شرع الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الاجتماعية، في صرف الجرايات بداية من اليوم الجمعة 24 سبتمبر …