المهدية: إصدار 3 بطاقات إيداع بالسجن في قضية الأم التي باعت أطفالها

أصدر حاكم التحقيق بالمحكمة الابتدائية بالمهدية، الأربعاء، ثلاثة بطاقات ايداع بالسجن ضد ثلاثة أشخاص في قضية الأم التي « باعت » أطفالها، وفق ما أكده فريد بن جحا مساعد الوكيل العام والناطق الرسمي باسم محاكم المنستير والمهدية في تصريح لـوكتلة تونس افريقيا للانباء .

وأوضح بن جحا أن حاكم التحقيق قرر ايداع الأم بالسجن في حادثة التفريط في مولودها الذي وضعته سنة 2019 بإحدى المصحات وقامت، بعد أن تلقت مبلغا ماليا بتزوير اسم الأم والأب، لفائدة زوجين صدرت في شأنهما، أيضا، بطاقة ايداع بالسجن.

واذن حاكم التحقيق، أيضا، بترك زوجين آخرين، قاما بتبني طفل من نفس الأم سنة 2013، في حالة سراح وتوجيه تهمة شبهة الاتجار بالبشر لهما.

وبين بن جحا أن الأم، التي فرطت في أطفالها الذين أنجبتهم خارج إطار الزواج، وجهت تهمة جديدة لزوجها الذي وشى بها بعد أن تم ايقاعه في عملية سرقة.

وأضاف أن التهمة تتمثل في الاتجار بالبشر والتوسط في البغاء بعد أن تبين أن الزوجة حامل ولا تعلم الأب الحقيقي لجنينها وقد اتهمت زوجها باجبارها على التجارة الجنسية.

يشار إلى أن الشرطة العدلية بالمهدية اكتشفت ملابسات قضية بيع الأطفال عندما وشت الأم موضوع القضية بزوجها بأنه يحترف السرقة وعندما علم هذا الأخير قرر الإبلاغ عن زوجته التي باعت أطفالها الذين أنجبتهم قبل الارتباط به.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

ألمانيا تحذف تونس من تصنيف الدول ذات الخطورة العالية

أعلنت الوزارة الفدرالية الألمانية للشؤون الخارجية عن حذف تصنيف تونس من ضمن الدول ذات الخطورة …