الملك تشارلز الثالث يبتعد عن الحياة العامة بسبب مرض السرطان..

بعد أقل من عام ونصف على اعتلائه العرش البريطاني، دخل الملك تشارلز الثالث في معركة ضدّ “نوع غير محدّد من السرطان”، أحدث الإعلان عنه صدمة في المملكة المتحدة الثلاثاء.

وتصدرت صورة الملك البالغ 75 عاما الصفحات الأولى من جميع الصحف البريطانية، فعنونت صحيفة “ذي صن” “أنا مصاب بالسرطان”، بينما عنونت “ذا ميرور” “صدمة سرطان الملك”، أمّا “ذي تلغراف”، فكتبت بكل بساطة “الملك مصاب بالسرطان”.

من جهته، أكّد الملك أنّه “متفائل جداً” بشأن العلاج الذي بدأه الإثنين، وأنه لا يعتزم وقف أنشطته بالكامل على رأس المملكة المتحدة وأيضاً 14 دولة أخرى.

 

ولكن بينما كان يستريح بعد جراحة البروستات، بدا غيابه أطول من المتوقع، وجاء في وقت تتعافى فيه الأميرة كايت زوجة وريث العرش وليام، أيضاً بعد عملية جراحية خضعت لها.

بالتالي، بات الأمر متروكاً للملكة كاميلا (76 عاماً) والأمير وليام (41 عاماً)، اللذين سيستأنفان أنشطتهما الأربعاء، لتمثيل الملكية أمام الجمهور.

وأوضح قصر باكنغهام مساء الإثنين، أنه “خلال العملية الجراحية الأخيرة التي خضع لها الملك تشارلز في المستشفى بسبب تضخّم حميد في البروستات، تم اكتشاف مشكلة أخرى” و”أظهرت فحوصات لاحقة وجود شكل من أشكال السرطان”.

وأكد القصر أن المشكلة الصحية المستجدة ليست سرطان البروستات.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

نحو تسليط غرامة وعقوبات سجنية على مؤسسات التوظيف بالخارج غير المرخصة

كشف المدير العام للتوظيف بالخارج واليد العاملة الأجنبية بوزارة التشغيل والتكوين المهني أحمد المسعودي عن …