المعهد الوطني للرصد الجوي يتسلم ثلاث محطات ثابتة ومحطتين متنقلتين لقيس ملوّثات الهواء

تسلم المعهد الوطني للرصد الجوي اليوم الاثنين، ثلاث محطات ثابتة، في اطار البرنامج المشترك بين تونس وإيطاليا، لحماية الارواح البشرية من التلوث الهوائي والبحري.
وستمكن المحطات الثابتة، وفق بلاغ صادر عن المعهد، من قياس ثاني أكسيد الكبريت وثاني أكسيد الأزوت وغاز الاوزون وأوّل أكسيد الكربون بالاضافة إلى الغبار الجوي. كما ستتيح هذه التجهيزات القيام بقياسات المعطيات الجويّة المرتبطة بملوّثات الهواء.
كما سيتم توفير محطتين متنقلتين لقياس ثاني أكسيد الكربون والمعطيات الجويّة المرتبطة، على غرار درجة حرارة الهواء والرطوبة، قصد متابعة تركيز هذا الملوّث بمناطق مختلفة بالبلاد التونسيّة، وذلك تبعا لتوصيات المنظمة العالمية للرصد الجوي.
وقد تم تركيز المحطات الثابتة، التّي يندرج تسلمها في إطار تنفيذ استراتيجيّة وزارة النقل بمختلف منشآتها تحت الإشراف المتقاطعة مع البرامج الوطنية الايكولوجية والطاقية، بحضور خبير ومجموعة من المهندسين بمقر المعهد كتجربة أولى وسيقع توزيعها على ثلاث مناطق ساحلية تبعا للبرنامج المشترك بين البلدين، الذي يخص المناطق الساحلية التونسية والايطالية.
وستخول التجهيزات المتطورة ذاتها من متابعة التلوث الهوائي عبر توفير جملة من المعطيات الهامة لفائدة مجالات حيوية معنية وهي الصحة والحماية المدنية، بما يمكن من التدخل العاجل عند الاقتضاء.
كما سيقع استعمال هذه المعطيات مستقبلا، وفق ذات المصدر، عبر تطبيقة على الهواتف الذكيّة لتلقي التنبيهات في شكل بيانات جغرافية محلية ( خرائط ، نصوص،صور…).

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

نحو تسليط غرامة وعقوبات سجنية على مؤسسات التوظيف بالخارج غير المرخصة

كشف المدير العام للتوظيف بالخارج واليد العاملة الأجنبية بوزارة التشغيل والتكوين المهني أحمد المسعودي عن …