الكويت: أكثر من 40 حالة وفاة وعشرات الإصابات في حريق بمبنى سكني

اندلع حريق في منطقة المنقف بمحافظة الأحمدي في جنوب الكويت اليوم الأربعاء، ما أدى إلى سقوط أكثر من 40 قتيلاً وعشرات الجرحى، وذلك بحسب بيان صادر عن وزارة الاعلام الكويتية على حسابها الخاص في منصة ((إكس))، مشيرة إلى أن الحريق وقع في عمارة سكنية.

ونقل تلفزيون الكويت الرسمي عن مدير الأدلة الجنائية في وزارة الداخلية اللواء عيد العويهان إن عدد الوفيات جراء حريق عمارة المنقف تجاوز الـ 35، وإنه تم نقل 15 مصابا إلى المستشفيات توفي منهم أربعة.

وقال: “توجهنا إلى مكان الحادث وسيطرت قوة الإطفاء على الحريق ومن ثم بدأت المعاينة من قبل الإدارة العامة للأدلة الجنائية من قبل فريق طوارئ مشكل لمثل هذه الأزمات”.

وذكر العويهان أن بعض المصابين نقلوا إلى عدد من المستشفيات، مشيرا إلى أن هناك تعاونا مع قوة الإطفاء والطوارىء الطبية وتم التعرف على ثلاثة أشخاص ويجري التعرف على الآخرين.

من ناحيته، كشف مدير العلاقات العامة في قوة الإطفاء العام العميد محمد الغريب في تصريح مماثل نقله تلفزيون الكويت، أن الحريق اندلع في مبنى مؤلّف من 6 أدوار، وهو عبارة عن سكن عمال مكتظ، مشيرا إلى أن غالبية حالات الوفاة نتجت عن الاختناق من الدخان خلال النوم، وتم إخلاء عدد كبير من قاطني العمارة.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة عن تعاملها وتقديمها للرعاية الطبية الكاملة لـ 43 حالة متأثرة بإصابات متفرقة منها إصابات بليغة و4 حالات وصلت متوفية جراء الحريق.

من ناحيته، قال النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وزير الداخلية الشيخ فهد اليوسف الصباح خلال تفقده موقع الحريق إن “ما حدث صباح اليوم بالمنقف كارثة حقيقة”، مشيراً إلى وفاة “41 شخصاً حتى اللحظة”.

وأكد في تصريح نقله تلفزيون الكويت أن “ما حدث كان نتيجة لجشع وطمع أصحاب الشركات وأصحاب البنايات”، منوهاً إلى أنه قام بإعطاء أوامره بشكل فوري وبدون سابق انذار للجهات المعنية في بلدية الكويت والقوى العامة للتعامل الفوري مع التعديات بالبنايات السكنية والمواقع الأخرى لتلافي هذا النوع من الحوادث، وأمهل أصحاب العقارات المخالفة حتى صباح غدٍ لإزالة أي مخالفات، “وإلا سيجدون البلدية وفرق الإزالة موجودة، والإزالات ستعمل في كل مخالفة ومن دون إنذار”.

وأشار الوزير إلى أنه وجّه أوامره بحجز صاحب الشركة وصاحب البناية وحارسها والتحفظ عليهم لحين انتهاء الأدلة الجنائية من عمليات التفتيش والتدقيق.

وقالت  مصادر مطلعة أن “الحريق بدأ في غرفة الحارس وامتد إلى استراحة بالدور الأول ثم إلى مخزن به اسطوانات غاز وامتد لبقية العمارة”، مشيرة إلى أنه “تواجد داخل البناية نحو 160 عاملا، وان غالبية الوفيات من الجنسية الهندية”.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

قواعد وشروط الترشح للانتخابات الرئاسية 2024

نشرت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، اليوم الإثنين، نص القرار الترتيبي الخاص بقواعد وإجراءات الترشّح للانتخابات …