القرمازي” فتح تحقيق قضائي مع شركة المقاولات التي تعهدت بمشروع الترميم والصيانة “

على إثر حادث الانهيار الفجئي لجزء من الواجهة الجنوبية الخارجية لسور مدينة القيروان والذي أسفر عن وفاة ثلاثة عمال وإصابة ثلاثة آخرين،
 تحوّلت وزيرة الشؤون الثقافية الدكتورة حياة قطاط القرمازي على عين المكان لمعاينة وقائع الحادث ثم أشرفت على اجتماع طارئ للجنة الجهوية لمجابهة الكوارث بمقر الولاية تم على اثره إتخاذ الإجراءات التالية:
– فتح تحقيق إداري بشأن مراقبة أشغال شركة المقاولات ومتابعتها من قبل المعهد الوطني للتراث، وقد تمّ فتح تحقيق قضائي مع شركة المقاولات التي تعهدت بمشروع الترميم والصيانة والتي تم اسنادها الصفقة حسب التراتيب الجاري بها العمل طبقا للأمر المنظم للصفقات العمومية.
– تركيز حواجز في محيط الحادث وغلق الطريق المؤدية للسور إلى جانب وضع دعائم للأجزاء المتبقية من الجدار المنهار وتفقد السور بأكمله.
– تأمين المكان وغلق موقع الحادث والشوارع المؤدية إلى باب الجلادين وغلق منافذ سور المدينة من جهة سيدي السيوري وباب الخوخة.
وأكدت وزيرة الشؤون الثقافية أن الوزارة لن تتوان عن تسليط أشد العقوبات على كل من يثبت التحقيق الإداري تورطه في أي تهاون أو تخاذل في أداء عمله وتحمل مسؤولياته.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

نحو تسليط غرامة وعقوبات سجنية على مؤسسات التوظيف بالخارج غير المرخصة

كشف المدير العام للتوظيف بالخارج واليد العاملة الأجنبية بوزارة التشغيل والتكوين المهني أحمد المسعودي عن …