الطبوبي: البلاد في حاجة إلى تضامن وطني يستوجب إلتفاف كافة المتدخلين والفاعلين لتجاوز الوضع الراهن

قال الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي، ان البلاد في حاجة اليوم إلى تضامن وطني يستوجب التفاف كافة المتدخلين والفاعلين لتجاوز الوضع الراهن وتحقيق التقدم بالبلاد بعيدا عن خطاب التخوين وتبادل الاتهامات بخصوص الإجرام في حق البلاد.

وأضاف نور الدين الطبوبي، أمس الأحد، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، على هامش افتتاحه أشغال المؤتمر العادي للجامعة العامة للبلديين المنعقد بمدينة الحمامات، ان المركزية النقابية انطلقت في تنظيم لقاءات واجتماعات متتالية لتقييم ومراجعة الأخطاء التي تستوجب المراجعة، مضيفا ان الجميع مطالب بمراجعة مواقفه لتجاوز الاختلافات الراهنة.

وبيّن أن صعوبة الوضع الراهن تستوجب التفكير في بناء الوطن وتحقيق التقدم، لافتا الى ان معركة اليوم هي اقتصادية واجتماعية دون التفريط في المعركة الحقوقية وان تحقيق ذلك يستوجب الاستقرار السياسي الذي يتطلب بدوره حكمة وبعد نظر.

وشدّد الطبوبي على ضرورة فتح حوار وطني يجمع بين كافة الأطراف باعتبار أن العودة إلى الحوار أصبح أكثر من ضرورة لإصلاح الوضع الراهن، داعيا إلى مصارحة الشعب بصعوبة الوضع الاجتماعي الحالي والابتعاد عن “الطرق الملتوية” في رفع الدعم حسب تقديره.

وفي سياق آخر، تقدم الأمين العام للمنظمة الشغيلة بالشكر لرئاستي الجمهورية والحكومة ولكل من اتصل به للاطمئنان على حالته الصحية إثر تعرضه لوعكة صحية استوجبت خضوعة لفحوصات بالمستشفى العسكري بالعاصمة

ومن جانبه، أبرز كاتب عام الجامعة العامة للبلديين مكرم عمايرية، أن المؤتمر 18 العادي للبلديين ينعقد في ظروف صعبة باعتبار حالة الفوضى والشلل التي يعيشها المرفق البلدي بعد العودة الى المركزية المطلقة إثر قرار حل المجالس البلدية.

وبين في هذا السياق، ان المرفق البلدي يمر بصعوبات كبيرة في علاقة بالتسيير وغياب عمل اللجان، متسائلا عن مستقبل القطاع خاصة في ظل النظام القاعدي الذي تنتهجه السلطة الحالية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

اليوم إفتتاح فعاليات مهرجان مساكن لفيلم التراث

تنطلق اليوم الجمعة 19 أفريل 2024 فعاليات الدورة الأولى لمهرجان مساكن لفيلم التراث بدار الثقافة …