السفن السياحية: عودة مرتقبة لسفن ‘كوستا’ العالمية إلى حلق الوادي

أعلنت وزارة النقل في بلاغ لها اليوم الثلاثاء، عن رغبة المجهز البحري العالمي “كارنيفال” المسير لرحلات كوستا” و”عايدة” بعد غياب سنوات عن الوجهة التونسية، في العودة إلى ميناء حلق الوادي من خلال طلب برمجة ثلاث رحلات في سبتمبر 2023 ثم أفريل وماي 2024.

وستؤمن هذه الرحلات كل من السفينتين “كوستا فافولوزا” و”كوستا باسيفيكا” في انتظار برمجة مكثفة على الوجهة التونسية خلال سنة 2024.

وللتذكير فإن عودة المجهز البحري “كرنيفال” والذي كان يمثل أهم الحرفاء للوجهة التونسية ، قد سبقتها هذه السنة عودة المجهزين البحريين “أم أس سي” و”روايال كريبين كرويزس” نوبل كالدونيا كرويزس” عبر تأمين 43 رحلة بحرية تأتي تتويجا لمجهودات مسترسلة من مختلف الأطراف المعنية برحلات السفن السياحية و أخرها الحضور المشترك بين البٍحرية التجارية والموانىء و الديوان الوطني للسياحة والوكالة الوطنية لحماية التراث والجامعة التونسية لوكالات الأسفار والشركة المستغلة للقرية السياحية بميناء حلق الوادي في فعاليات معرض “ستراد ماد” بمالقة باسبانيا من 14 إلى 15 سبتمبر 2022.

وقد أجرى المشاركون في المعرض لقاءات مع أغلب المجهزين البحريين العالميين للتسويق للوجهة التونسية عموما و خاصة الإمكانيات والفرص التي توفرها لهم الموانىء التونسية على غرار جرجيس و صفاقس وسوسة لإستكشاف وجهات جديدة قريبة متاخمة لهذه الموانىء.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الانطلاق في توفير خدمات الإعاشة في مركبات الطفولة والمراكز المندمجة للشباب والطّفولة ..

في إطار تعزيز الدور الاجتماعي للدولة في رعاية وتربية الأطفال وخاصة الأكثر هشاشة وفاقدي السند …