الحزب الدستوري الحر ينظم وقفة احتجاجية في القصبة يوم السبت القادم و هذه مطالبه

أعلن الحزب الدستوري الحر في بيان له أنه سينظم يوم السبت 20 نوفمبر 2021 وقفة إحتجاجية قبالة مقر رئاسة الحكومة بالقصبة بداية من الساعة 9.30 صباحا للمطالبة بحل البرلمان والدعوة الفورية لانتخابات تشريعية مبكرة في آجال قصيرة.

كما عبر الحزب عن رفضه المطلق للتخاذل في محاسبة الإخوان وفسح المجال أمامهم لرسكلة أنفسهم وإعادة تنظيم صفوفهم و دعا إلى تنقية المناخ الإنتخابي عبر تفكيك الأخطبوط الجمعياتي والسياسي الإخواني وتجميد أرصدته البنكية وتحويل ملفاته إلى اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب وتجفيف منابع التمويل الأجنبي للجمعيات الناشطة لغايات سياسية وتطبيق القانون ضدها ووقف نزيف كل أشكال التحيل الذي تقوم به بعض الأطراف التي تنسب نفسها لرئيس السلطة القائمة وإتخاذ كافة الإجراءات الضرورية داخل أجهزة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات والهيئات الفرعية المحدثة للقطع مع هيمنة الإخوان وضمان الحياد والاستقلالية وفق ما جاء في نص البيان. 

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

المنستير: مصالح الديوانة تحجز مبلغا من العملة التونسية وبضائع مهربة

في إطار مكافحة تهريب البضائع ومنع غسيل الأموال على كامل التراب الوطني، وإثر عمل استعلامي …