الجزائر تقوم بأكبر مناورات بالذخيرة الحية منذ الإستقلال على الحدود المغربية

أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية، أمس الإثنين، أن تمرينا عسكريا تكتيكيا سيتم إجراءه بالذخيرة الحية، في تندوف على الحدود الجزائرية المغربية، على مستوى الوحدات الكبرى للجيش الجزائري في النواحي العسكرية الستة.

وأشار بيان وزارة الدفاع الجزائرية الذي نقلت تفاصيله وكالة الأنباء الجزائرية “وأج” إلى أن رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق السعيد شنقريحة، سيشرف بنفسه على تنفيذ التمرين العسكري المذكور.

ويأتي هذا التمرين العسكري الذي أعلنت عنه الجزائر، على بُعد أيام من تداريب “الأسد الإفريقي 2022” الذي يُجرى في المغرب، وجزء من هذه التدريبات ستجرى في منطقة المحبس التي تقع على مقربة من منطقة تندوف الجزائرية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

انطلاق عمليات التسجيل للحصول على كلمات العبور الخاصة بالناجحين في الدورة الرئيسية للباكالوريا

يمكن للناجحين في الدورة الرئيسية لامتحان البكالوريا لسنة 2022، بداية من اليوم الثلاثاء، الحصول على …